شريط الأخبار

الرئيس المصري يدين حادث سيناء ويؤكد أن الجناة سيدفعون الثمن غاليا

12:59 - 06 تموز / أغسطس 2012

وكالات - فلسطين اليوم

أعلن الرئيس محمد مرسي أنه يتابع حادث جنوب رفح الإرهابي على الحدود المصرية بكل اهتمام، وتقدم الرئيس لأهالي المصابين بالعزاء، مؤكدا أنه لن يمر الحادث دون رد وسيدفع الجناة الثمن غاليا مهما كان.

وأكد مرسي في بيان بثه التلفزيون المصري، أنه عقد اجتماعا مع قيادات القوات المسلحة ووزير الداخلية اللواء أحمد جمال الدين ورئيس جهاز المخابرات المصرية اللواء مراد موافي لبحث التطورات الجارية في سيناء.

انشر عبر