شريط الأخبار

الكونغرس: الهجوم على إيران يعزز أوباما

08:51 - 03 تموز / أغسطس 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قال عدد من أعضاء الكونغرس، من الديمقراطيين والجمهوريين، إن شن هجوم إسرائيلي على إيران عشية انتخابات الرئاسة الأمريكية من شأنه أن يكون لصالح الرئيس الحالي باراك أوباما.

وكتبت "معاريف" في موقعها على الشكبة إنه رغم أن واشنطن تعبر عن مخاوف من إمكانية قيام إسرائيل بشن هجوم على المفاعلات النووية الإيرانية، مما سيضطر الولايات المتحدة إلى دخول ساحة الحرب، فمن الممن أن يضيف ذلك، من الناحية السياسية، قوة انتخابية كبيرة لأوباما.

وأضافت أنه بموجب تقديرات سياسية عرضها مؤخرا أعضاء كونغرس أمام جهات إسرائيلية فإنه في حال قيام إسرائيل بشن هذا الهجوم عشية الانتخابات الرئاسية، في السادس من تشرين الثاني/ نوفمبر، فإن الأمر سيكون في صالح أوباما، ويضعف مكانة خصمه الجمهوري ميت رومني ويحسم النتيجة.

وبحسب "معاريف" فإن هذه التقديرات عرضت في الأسابيع الأخيرة من قبل أعضاء في الكونغرس، جمهوريين وديمقراطيين. وأشارت في الوقت نفسه إلى أن التقديرات التي كانت سائدة من قبل كانت تشير إلى أن القيام بعملية عسكرية واسعة النطاق من شأنه أن يسيء للرئيس الحالي.

وقالت "معاريف" إنه بحسب ما عرض على الإسرائيليين فإن أوباما سيضطر عمليا إلى دخول الحرب، وذلك بسبب حقيقة أن غالبية الجمهور الأمريكي يؤيد القيام بعملية عسكرية إسرائيلية ضد المفاعلات النووية الإيرانية وتوفير المظلة لحماية إسرائيل.

انشر عبر