شريط الأخبار

الجبهة الداخلية للاحتلال تتخوف من حرب استنزاف ضد العمق الاسرائيلي

05:13 - 02 حزيران / أغسطس 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قال قائد قيادة الجبهة الداخلية الميجر جنرال ايال ايزنبيرغ ان "الواقع الذي نعيشه يتصف بسعي العدو الى خوض حرب استنزاف ضد العمق الاسرائيلي، مما سيستوجب مكوث المواطنين في الملاجىء لفترة طويلة".

واضاف ان "قدرة الجبهة الداخلية على الصمود هي التي ستحسم المعركة في المستقبل".

وجاءت تصريحات الميجر جنرال ايزنبيرغ في سياق مراسم اقيمت الليلة الماضية بمناسبة مرور عشرين عاما على تأسيس قيادة الجبهة الداخلية.

كما توقعت وزارة الحرب الإسرائيلية أن يلقي نحو 200 مدني إسرائيل حتفهم في حال نشبت حرب بين إسرائيل من جانب وإيران وحزب الله من جانب آخر، ويتوقع ارتفاع الحصيلة إلى 300 في حال انضمت سورية إليهما.

ووفقا لصحيفة "هآرتس" الاسرائيلية، فإن التوقعات أعدها خبراء أبحاث العمليات في المؤسسة العسكرية وتم عرضها مؤخرا على كبار الضباط ومسؤولي الحكومة.

وتعتمد التقديرات على أعداد القذائف والصواريخ التي يمتلكها "العدو" والبيانات التي تم جمعها بعد العمليات الأخيرة وجاهزية الجبهة الداخلية في إسرائيل.

وأوضحت الصحيفة أن هذه التنبؤات لن تكون دقيقة بالتبعية، ولكنها تساعد في تقييم الصورة العامة التي قد تتأثر بالتطورات الفعلية على الأرض.

ووفقا لمؤسسات بحثية غربية، تمتلك إيران المئات من صواريخ "شهاب" بعيدة المدى وهي قادرة على إصابة أهداف داخل إسرائيل.

انشر عبر