شريط الأخبار

فتح تطالب بعقد مؤتمر عربي إسلامي للقدس

10:12 - 01 حزيران / أغسطس 2012

غزة - فلسطين اليوم

طالبت مفوضية العلاقات الدولية لحركة فتح، اليوم الأربعاء، ببذل جهد عربي ودولي عاجل وحثيث لوقف تنفيذ دولة الاحتلال لمخططاتها العدوانية في القدس المحتلة، لما لها من تداعيات خطيرة على أمن واستقرار المنطقة.

وأشارت في بيان لها إلى أن ما كشفته مؤسسة الأقصى للوقف والتراث أمس حول تفاصل هدم طريق باب المغاربة وتصعيد الاقتحامات وتطويق الأقصى بعدد من 'مرافق الهيكل' يؤكد أهمية العمل لعقد مؤتمر عربي وإسلامي للقدس، لمناقشة أوضاع المدينة ومواجهة سياسات تهويدها وسلخها من تاريخها العربي والإسلامي.

وقالت المفوضية إن دولة الاحتلال تسابق الزمن لتسريع تهويد القدس وتنفيذ مشروعها الاحتلالي 'القدس الكبرى'، وإن حكومة الاحتلال تستغل الانشغال الإقليمي والعالمي بالربيع العربي والانتخابات الرئاسية الأميركية لمواصلة تنفيذ مخططاتها العدوانية في القدس.

واعتبرت، في بيانها، أن سعي حكومة الاحتلال لإقرار منح هبات وتسهيلات لإقامة فنادق في المستوطنات القريبة من مدينة القدس واعتبار الأقصى جزءا من أراضي دولة الاحتلال واعتبار باحاته ساحات عامة مفتوحة أمام المستوطنين المتطرفين وازدياد حركة توسيع وبناء المستوطنات، هو تسريع صهيوني محموم لإحكام سيطرتها على المدينة المقدسة بهدف تغيير طابعها الجغرافي والديمغرافي تنفيذا لمشروع 'القدس الكبرى'.

انشر عبر