شريط الأخبار

الاحتلال يعتدي بالضرب على الأسيرين المضربين الصفدي والبرق

09:19 - 01 حزيران / أغسطس 2012

رام الله - فلسطين اليوم

قال مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير المحامي جواد بولس، إن قوات 'مصلحة السجون الإسرائيلية' اعتدت على الأسيرين المضربين حسن الصفدي، وسامر البرق.

وأكد بولس في بيان لنادي الأسير، مساء اليوم الأربعاء، عقب زيارته الأسيرين في 'عيادة سجن الرملة'، أن قوات الاحتلال اقتحمت الاثنين الماضي، زنزانة الأسير الصفدي المضرب عن الطعام منذ (42 يوما)، وأنقض عليه السجانون وألزموه على الوقوف وبدؤوا بتمزيق وسادته وفراشه وضربه.

وأضاف أن إدارة السجون نقلت الأسير البرق المضرب عن الطعام منذ (70 يوما)، إلى 'عوفر' وعندما أرادت نقله يوم أمس حاولت قوات من 'النحشون' وفور وصوله إلى مدخل 'عوفر' بإرغامه على الترجل من 'البوسطه' على الرغم من وضعه الصحي الصعب الذي يعاني منه.

وأشار إلى أنه فور إدخال الأسير البرق عوفر تم إجراء فحوصات له من قبل الطبيب هناك، ورفضت إدارة 'عوفر' استلامه لخطورة وضعه فقامت القوات 'النحشون' بإعادته إلى عيادة سجن الرملة.

وأكد المحامي بولس، أن السجانين في 'عيادة سجن الرملة' يصعدون وبشكل يومي تنكيلهم بالأسيرين المضربين، ويمارسون ضدهما أعمالا تهدف إلى الضغط عليهما وإقناعهم بالتوقف عن إضرابهما.

ووفقا لما نقله عن الأسيرين يتبين بأنه ومنذ بداية شهر رمضان بدأ بعض السجانون بوضع مواد غذائية على باب زنزانة الأسيرين وذلك في محاولة لإضعاف موقفهما وإغرائهما على تناول الطعام.

وأشار إلى أنه تم تقديم شكاوى بخصوص الاعتداء على الأسيرين تطالب بالتحقيق بهذه الاعتداءات، وتقديم المسؤولين من السجانين للقضاء، مؤكدا أن الأسيرين مستمران في إضرابهما وهما يتناولون الماء فقط عند الإفطار فهما صائمين.

ومن الجدير ذكره، أن للأسير الصفدي جلسة محكمة في الـسادس من الشهر الجاري، ومن ناحية الأسير البرق ينتظر الموافقة على مغادرته ليعود لزوجته في الباكستان وإنهاء اعتقاله الإداري المستمر منذ سنتين.

انشر عبر