شريط الأخبار

ليبرمان يحتج لبوتين على قناة روسيا اليوم لبثها المعادي لإسرائيل

10:42 - 31 حزيران / يوليو 2012

وكالات - فلسطين اليوم

لماذا بث قناة روسيا اليوم باللغة الانجليزية معادية لهذه الدرجة لاسرائيل ؟ صيغة الاحتجاج الرسمي الذي قدمه وزير خارجية اسرائيل افيغدور ليبرمان خلال اجتماعه بالرئيس الروسي بوتين اثناء زيارته الاخيرة لاسرائيل، وكشفت صحيفة هارتس العبرية النقاب عن الاحتجاج الذي وصفته بغير الاعتيادي في عددها الصادر اليوم " الثلاثاء" استنادا لتغريدة اطلقتها مديرة مكتب روسيا اليوم في اسرائيل "بولا سلاير " قالت فيها ان ليبرمان احتج على بث القناة خلال اجتماعه مع بوتين نهاية حزيران الماضي..

وقالت الصحيفة ان الاحتجاج جاء في اعقاب فترة طويلة تراكمت خلالها مشاعر الاحباط والغضب في اوساط الخارجية الاسرائيلية على المواد التي بثها القناة التي اقامتها الحكومة الروسية لدعم الدعاية الروسية في العالم .

وتتهم اوساط رفيعة المستوى في الخارجية الاسرائيلية وزارة الخارجية الروسية بالتدخل المباشر في فحوى المواد والمواقف التي تبثها القناة .

ووفقا للتقرير الذي نشره اليوم " الثلاثاء " الموقع الاخباري الروسي " INOFORUM " قال ليبرمان للرئيس بوتين "هناك تيار من الدعاية المعادية لاسرائيل يخرج من مكتب القناة في اسرائيل وقد اجتمعت بمراسلي القناة وحاولت الحديث معهم لكنهم قالوا بانهم يتلقون تعليماتهم الخاصة بفحوى المواد الاعلامية التي يبثونها من موسكو ".

واخيرا نفت مديرة مكتب روسيا اليوم في اسرائيل وعبر موقعها الخاص على توتير ادعاء ليبرمان باجراء محادثات معها، قائلة " لم يسبق لليبرمان ان اجرى معها اية محادثة" .
انشر عبر