شريط الأخبار

السعودية تقرر استمرار السماح باستيراد السلع الفلسطينية لأراضيها

09:04 - 31 كانون أول / يوليو 2012

فلسطين اليوم - وكالات


وافق مجلس الوزراء السعودي على استمرار السماح باستيراد السلع والمنتجات الفلسطينية، واستمرار تحمل الدولة الرسوم الجمركية الخاصة بها، وذلك لمدة سنة ابتداء من 11/9/2012.

واستعرض مجلس الوزراء السعودي في جلسته أمس برئاسة خادم الحرمين الشريفين، الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، جملة من التقارير عن تطور الأحداث إقليميا وعربيا ودوليا، ومن ذلك الأوضاع في الأرض الفلسطينية المحتلة.

 وأوضح وزير الثقافة والإعلام عبد العزيز بن محيي الدين خوجة، في بيانه لوكالة الأنباء السعودية 'واس'، أن مجلس الوزراء أكد أن مواصلة إسرائيل لممارساتها الهادفة لتغيير الطبيعة الجغرافية والسكانية لمدينة القدس، وانتهاكاتها المستمرة للقانون الدولي وعدم الالتزام بتعهدات وقف الاستيطان، ومواصلة الحصار ضد أبناء الشعب الفلسطيني في مختلف الأراضي المحتلة، يعبر عن إصرارها وتعنتها ورفضها الانصياع لإرادة المجتمع الدولي والالتفاف على قرارات الشرعية الدولية، مشددا على أهمية تضافر الجهود الدولية لتوفير الحماية لأبناء الشعب الفلسطيني ووضع حد لجميع الممارسات الإسرائيلية ضده.

 

من جانبه، ثمن سفير فلسطين لدى المملكة جمال الشوبكي، قرار مجلس الوزراء السعودي، وأعرب عن شكر القيادة الفلسطينية، ممثلة بالرئيس محمود عباس، لخادم الحرمين الشريفين على مواقفه السامية الداعمة لأبناء شعبنا الفلسطيني.

 وقال الشوبكي: إن الإعفاء يشكل دعما كبيرا للمورد والمصنع الفلسطيني في شتى المجالات والصناعات ويمكنه من المنافسة في الأسواق الضخمة مثل السوق السعودية ولهذا انعكاسات إيجابية على الاقتصاد الوطني وله أثر إيجابي كبير في تطوير الاقتصاد الوطني من خلال شريحة مهمة من الشركات والمصانع الفلسطينية.

انشر عبر