شريط الأخبار

اغلاق صفحة الغنوشي على فيسبوك بسبب تزايد انتقادات التونسيين

06:18 - 30 تشرين أول / يوليو 2012

وكالات - فلسطين اليوم


قالت تقارير إعلامية الإثنين إن حركة النهضة الإسلامية أكبر حزب سياسي في تونس أغلقت صفحة رئيسها وزعيمها التاريخي راشد الغنوشي على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك بعد إن كانت هدفا لهجوم واسع شنه نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي احتجاجا على السياسات المالية للحكومة.


وقالت مواقع تونسية على شبكة الإنترنت الاثنين إن إغلاق صفحة رئيس أكبر حزب في البلاد الذي يقود الائتلاف الحاكم جاءت بعد إعلان وزير المالية في الحكومة المؤقتة حسين الديماسي الجمعة الماضية عن استقالته احتجاجا على السياسة المالية التي تنتهجها حكومة حمادي الجبالي أمين عام حركة النهضة.

وكان الوزير حسين الديماسي قد اتهم في بيان اصدره إثر استقالته أغلب أعضاء الحكومة المؤقتة بالدفع باتجاه منهج سياسي انتخابي نتج عنه تصاعد فادح ومفاجئ في نفقات الدولة مقارنة بمواردها.

وأشار الوزير في بيانه إلى تعدد انزلاقات الحكومة التي تهدف إلى كسب ود مختلف الفئات الاجتماعية في الانتخابات المقبلة على غرار بلوغ الدعم مستويات مهولة ما اثر على توازنات المالية العمومية حسب رأيه، فضلا عن التعويضات المنتظرة للآلاف من المنتفعين بالعفو العام واغلبهم من المساجين السياسيين والمعارضين للنظام السابق من حركة النهضة.

وفور انتشار البيان على موقع التواصل الاجتماعي تواترت التعليقات والانتقادات بكثافة على صفحة رئيس الحركة راشد الغنوشي.

وكتبت رحمة بن ضيف الله على صفحة الغنوشي "الشعب المسكين أحق بالتعويض يا سراق يا تجار الدين" في حين اكتفى خيري نوري بتكرار تعليق (يا سارق) أكثر من مرة.

انشر عبر