شريط الأخبار

معهد واشنطن: صواريخ سيناء أكثر تهديداً للعلاقات المصرية "الإسرائيلية" من إلغاء كامبديفيد

02:48 - 27 تموز / يوليو 2012

غزة - فلسطين اليوم

حذر معهد واشنطن لدراسات الشرق الأدنى من أن اندلاع أزمة غير متوقعة مثل هجوم بالصواريخ من سيناء، وليس الإلغاء الفوري لاتفاقية السلام من قبل القادة الجدد المنتخبين في مصر، هو التهديد الأبرز للعلاقات المصرية "الإسرائيلية".

جاء هذا التحذير في المنتدى الذي أجراه المعهد أول أمس الأربعاء، ووجه فيه خبيراه البارزان ديفيد ماكوفسكى وإريك ترايجر خطابين لعدد من صناع السياسة والصحفيين.

وتحدث ترايجر عن شبكات اتصال جماعة الإخوان المسلمين، وسيطرتهم على حزب الحرية والعدالة، وعلى إدارة الرئيس محمد مرسى. وقال إنه بينما سيظل الجيش المصري على الأرجح في صراع قليل الحدة مع الإخوان المسلمين والأحزاب السياسية المتحالفة معها، إلا أن ترايجر يحذر الأمريكيين من عدم النظر إلى القوات المسلحة المصرية باعتبارها حصناً ضد الإسلام السياسي الصاعد.

وقال إن الجيش بدلا من الدفاع عن المبادئ العلمانية، فإنه معنى بالأساس بحماية بيرقراطيته وميزانيته.

انشر عبر