شريط الأخبار

طفل يهرب من امه ليجد نفسه على متن الطائرة

06:26 - 26 تموز / يوليو 2012

وكالات - فلسطين اليوم

في بريطانيا لم يهدأ الحديث بعد عن حادثة الطفل ليام -فورت ابن 11 سنة، من مدينة مانشستر ، والذي نجح بالتسلل الى طائرة في مطار المدينة بدون جواز او تذكرة سفر.

وكانت صحيفة "ذي صن" السباقة في اجراء مقابلة مع هذا الطفل للحديث معه حول مغامرته الفريدة والذي اختصر رحلته بالقول: "ان الوصول الى الطائرة كان اسهل عليّ من الخروج من بوابة منزلنا".

واضاف الطفل: "لم يسألني احد قط، وببساطة اعطوني الطريق لكي امر".

ولدى سؤاله عن كيفية وصوله الى الطائرة بعد ان هرب من والدته من احد المتاجر الكبرى في المدينة، أجاب: "حاولت البحث عن حمامات في المطار وبعد بحث طويل ولدى خروجه من الحمام وجد نفسه في السماء على متن الطائرة المتجهة الى روما".

وفي منتصف الطريق بدأ الركاب بالحديث لطاقم الطائرة عن الطفل الموجود على الطائرة بدون اي مرافق ، حيث تمت إعادته الى مانشستر بعد ان هبطت الطائرة في مطار روما.

كما اجرت الصحيفة مقابلة مع والدة الطفل البالغة من العمر 29 عاماً، والتي تحدثت عن الساعات العصيبة التي مرت عليها، حيث انها كانت تخشى انه تعرض لعملية إختطاف.

واظهرت الام غضبها وسخطها على سلطات مطار مانشستر بقولها "انني لا افهم كيف تم ذلك متسائلة كيف امكنه ذلك بدون ان يوجه اليه مجرد سؤال واحد ؟ كيف لو كان مخرباً ؟ مطالبة سلطات المطار بإعطائها اجوبة على تساؤلاتها".

انشر عبر