شريط الأخبار

توصيات لجنة التحقيق في أحداث رام الله

09:07 - 25 حزيران / يوليو 2012

رام الله - فلسطين اليوم

قال عضو لجنة التحقيق المستقلة في أحدث قمع مسيرات رام الله د. أحمد حرب ، أن اللجنة أوصت بعدم السماح لرجال الأمن بالزى المدني من التدخل في سير التجمعات السلمية.

وأضاف حرب في حديث صحفي، أن الرئيس محمود عباس أبدى تجاوبا مع تنفيذ توصيات اللجنة التي سلمته تقريرها الثلاثاء.

وأوضح حرب أن تدخل رجال الأمن بالزى المدني يهدد السلم المجتمعي، مشيرا إلى أن تقرير اللجنة يركز على مبدأ مساءلة ومحاسبة المسئولين عن الأحداث، إضافة إلى تدريب الشرطة على كيفية التعامل مع الجمهور من ناحية التوعية بالأصول القانونية، والتدرج في التعامل مع الجمهور.

وقال إن ما حدث في رام الله كان اعتداء على المتظاهرين، وكان هناك تركيز على الصحافيين الذين غطوا الأحداث، كما كانت هناك انتهاكات لحقوق المعتقلين في الأحداث ذاتها، وهذا نتيجة إساءة رجال الشرطة استخدام الصلاحيات الممنوحة لهم.

وتضم اللجنة المكلفة التحقيق بتلك الأحداث، رئيس تجمع الشخصيات المستقلة منيب المصري، وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير واصل أبو يوسف، إضافة إلى الدكتور احمد حرب الذي يشغل منصب المفوض العام للهيئة المستقلة لحقوق الإنسان.

وكانت هذه الأحداث وقعت في التاسع والعشرين من حزيران والأول من تموز الماضيين، عندما قمعت قوات الأمن مسيرات تندد بزيارة مفترضة لنائب رئيس الوزراء الإسرائيلي في حينه شاؤول موفاز لرام الله، ما أسفر عن إصابة عدد من المواطنين، واعتقال 7 آخرين.

انشر عبر