شريط الأخبار

واعد: انتصار الريخاوي غير مسبوق وله ما بعده

06:32 - 23 تشرين أول / يوليو 2012

غزة - فلسطين اليوم

ثمنت جمعية واعد للأسرى والمحررين البطولة النادرة التي سطرها الأسير أكرم الريخاوي من خلال انتصاره على مصلحة السجون الصهيونية وأجهزة الكيان الصهيوني المختلفة التي رضخت لجوهر مطالب الريخاوي من خلال تقديم موعد الإفراج قبل ستة أشهر من انتهاء محكوميته بعد أن خاض إضرابا عن الطعام استمر ل104 أيام كأطول إضراب يخوضه أسير فلسطيني داخل السجون الصهيونية منذ افتتاحها.

وقالت واعد في بيان لها: مصلحة السجون أدركت أن الريخاوي بمثابة شهيد حي وأنه يتمتع بعزيمة وصلابة منقطعة النظير وقد رفض كل الوساطات التي كانت تريد منه فك إضرابه مقابل لاشيئ ولكنه بالنهاية وبعد صبر وصمود عظيمين استطاع أن ينتزع هذا الانتصار كأول حالة إفراج تتم قبل موعدها وجاءت بعد إضراب عن الطعام، ما يعني أن منظومة الردع الصهيونية التي يقودها السجان في مقابل إضراب الأسرى وثباتهم على تحقيق مطالبهم فإن هذه المنظومة قد فشلت فشلا ذريعا ومدويا.

وأضافت واعد: يوما بعد يوم تثبت معركة الأمعاء الخاوية نجاعتها في وجه أعداء الإنسانية، ويثبت الأسرى الأحرار أيضا أنهم قادرون رغم همجية العدو وفارق الامكانات أنهم الأقدر على تلقين هذا العدو درسا في الإرادة لاينساه أبدا.

وتوجهت واعد بالتحية للأسير أكرم الريخاوي ولعائلته التي صبرت رغم خطورة حالة أبيهم الصحية لكنهم كانوا من خلفه سندا مع باقي الأحرار والشرفاء ولم يخذلهم الريخاوي فأدى مهمته على أكمل وجه، وأضافت واعد: المعركة مع السجان لم تنته بعد فهناك أربعة آلاف أسير مازالوا يعانون الأمرّين، وهناك ثلاثة أسرى يواصلون إضرابهم عن الطعام هم بحاجة لكل جهد على كافة الأصعدة لنصرتهم وتقديم كل عون ليكونوا أحرارا كما الريخاوي وزملائه الذين انتصروا على السجان بأمعائهم الخاوية.

انشر عبر