شريط الأخبار

الزهار ينفى عزم حماس إعلان قطاع غزة جزءا محررا

03:22 - 22 حزيران / يوليو 2012

غزة - فلسطين اليوم

نفى بشدة الدكتور محمود الزهار القيادي البارز في حركة حماس وعضو مكتبها السياسي اليوم الأحد، عزم الحركة إعلان قطاع غزة جزءا محررا من الأراضي الفلسطينية عام 1967، مؤكدا أن ما تردد في هذا الصدد عار تماما عن الصحة، لافتا إلى أن هذه المرة الثانية التي يروج فيها لمثل هذه الأكاذيب التي تهدف إلى الشوشرة كل فترة على الحركة.

وكانت صحيفة الحياة اللندنية ذكرت اليوم "الحياة" أن "حركة حماس تدرس الإعلان عن قطاع غزة جزءا محررا من الأراضى الفلسطينية عام 1967، وقطع الارتباطات التجارية بين القطاع وإسرائيل، لكن ما يؤخر الإعلان عن هذه الخطوة هو المعارضة الشديدة من جانب مصر والسلطة الفلسطينية في رام الله".

وحول تطورات ملف المصالحة بعد زيارة فد الحركة الأخير إلى القاهرة، قال قيادي حماس البارز إن الأمور ما تزال معلقة بالنسبة للمصالحة، متهما حركة فتح بأنها لم تنفذ ما اتفق عليه فيما أكد التزام حماس بخطوات تطبيق المصالحة وسعيها لذلك.

وعن نتائج زيارة وفد الحركة لمصر قال الزهار إن وفدا مصريا سيأتي إلى الضفة الغربية وقطاع غزة لتقييم الأوضاع ودراسة معوقات المصالحة على أرض الواقع، ليضع تقريرا باعتبار مصر الجهة الراعية لملف المصالحة، معربا عن تفاؤله من نتائج هذه الزيارة وعلى مجمل العلاقات بين مصر قطاع غزة.

انشر عبر