شريط الأخبار

بريطانية تشهر إسلامها بغزة

03:22 - 21 حزيران / يوليو 2012

غزة - فلسطين اليوم

 

أشهرت البريطانية آن ويليم كينيدي اليوم السبت إسلامها خلال مؤتمر صحفي عقد بمقر رابطة علماء فلسطين في مدينة غزة.

وقالت "آن" التي أطلقت على نفسها اسم "خديجة" حسن، تيمناً بزوجة الرسول عليه السلام "خديجة بنت خويلد، :"أنا حصلت على بكالوريوس في السياسة والاقتصاد بدرجة امتياز عليا وماجستير في الفلسفة فضلا عن أني أستاذة لمادة الأديان والفلسفة في إحدى مدارس بريطانيا فبدأت رحلتي من عالم الإلحاد إلى عالم الإسلام بعد أن انتقلت إلي إحدى المدارس البريطانية التي كانت نسبة المسلمين هناك 100% فاضطررت أن أدرس الدين الإسلامي وأتعمق بقراءة القرآن لكي أنجز مهمتي في التدريس على أكمل وجه لدرجة أن تلاميذي المسلمين كانوا يسألونني ما إذا كنت سأدخل الإسلام فكنت أجاوبهم بلا وكنت مستبعدة أن تتغير أفكاري واعتنق الإسلام".

وتابعت " بينما أنا جالسة على شبكة التواصل الاجتماعي الفيس بوك وعلى إحدى الصفحات الخاصة بفلسطين تواصلت مع شخص كان السبب في إسلامي من سكان خانيونس في مدينة غزة وكنت أسأله عن الإسلام فعرض علي أن أعتنق الإسلام كانت الفكرة بالبداية صعبة بالنسبة لي أن أغير معتقداتي وأفكاري ولكن كان دائما يقول لي أنه يوجد فيا شيئ لله فطلبت منه أن يحكي لي أكثر عن مفهوم العدالة في الإسلام حينها بدأت أشعر بالارتياح عندما أسمع كلام الله ومن هنا قررت أن أشهر إسلامي للملاء".

وفي نهاية حديثها عبرت خديجة حسن عن شكرها لكل من كان له اليد في اعتناقها الإسلام وتضامنها مع أهالي قطاع غزة مؤمنة بقضيتهم العادلة للتحرر من الاحتلال.
من جانبه عبر سالم سلامة رئيس رابطة علماء فلسطين عن سعادته لإعلان سيدة بريطانية "أن كينيدي" من أصول إسكتلندية إسلامها في أول أيام شهر رمضان بمقر الرابطة.

انشر عبر