شريط الأخبار

اللاجئون الفلسطينيون الفارّون الى الأردن يعلنون مقاطعة منظمات الإغاثة الدولية

06:56 - 17 تشرين أول / يوليو 2012

فلسطين اليوم - وكالات

أعلن اللاجئون الفلسطينيون الفارّون من سوريا والمحتجزون داخل مجمع (سايبر سيتي) في الرمثا شمال الأردن، اليوم الثلاثاء، مقاطعتهم لجميع الهيئات والمنظمات الدولية، وطالبوا بإخراجهم من المجمع مع إستعدادهم لتقديم الضمانات اللازمة للحكومة الأردنية.

وجاء في بيان صادر عن 38 أسرة فلسطينية تقطن في (سايبر ستي) اليوم، أرسلت نسخة منه إلى متصرّف مدينة الرمثا (الحاكم الإداري) وحصلت يونايتد برس إنترناشونال على نسخة منه، 'نحن الموقّعون اللاجئون السوريون من أصول فلسطينية والقاطنون في الـ(السايبر ستي)، نعلن مقاطعتنا لجميع الهيئات والمنظمات (الدولية) التي تقول إنها مسؤولة عنا، ولكن في الحقيقة لا نعرف بعد مَن هي الجهة المسؤولة عن اللاجئين الفلسطينيين وما هي حقوقهم'.

وأوضح البيان أن 'المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين ووكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينين في الشرق الأدنى (الأونروا) لم تتعرّفا علينا'.

وقال بيان اللاجئين الفلسطينيين القاطنين في (سايبر ستي) إننا 'نعلن مقاطعتنا لكافة المنظمات والهيئات الدولية حتى تتبنى جهة رسمية أو منظمة دولية مطلبنا وتعمل على ضمان حقوقنا وتكفيلنا وإخرجنا من هذا السكن (سايبر ستي) مع تقديمنا لكافة الضمانات والإلتزامات للحكومة الأردنية'.

وأشار البيان إلى أن مقاطعة اللاجئين الفلسطينيين لمنظات الإغاثة الدولية هو 'حق مشروع'، من دون المساس أو الإضرار بأمن المملكة، موضحاً أن 'قرار المقاطعة لا يشمل التبرّعات الخارجية التى تصل عن طريق أشخاص أو جمعيات خيرية'.

ويشكو اللاجئون الفلسطينيون من سوريا الى الأردن، من ظروف يصفونها بأنها 'غير إنسانية' داخل سكن (سايبر ستي) دفعت بعدد من العائلات إلى الهروب، وأصبحوا مطلوبين لقوات الأمن الأردنية.

ومجمع (سايبر ستي) هو عبارة عن بناية سكنية واحدة تتألف من 6 طبقات تحتوي على 140 غرفة.

انشر عبر