شريط الأخبار

جنود الاحتلال ينكلون بفتى من بيت لحم أثناء اعتقاله

04:00 - 17 حزيران / يوليو 2012

نابلس - فلسطين اليوم

أفاد نادي الأسير اليوم الثلاثاء بأن الأسير محمود عبد الجليل من محافظة بيت لحم والبالغ من العمر 18 عاما تعرض للضرب المبرح وبشكل وحشي في أثناء اعتقاله من منزله الواقع في بلدة تقوع \ بيت لحم.

  وحسب أقوال الأسير لمحامية النادي قال "بأن عشرة من جنود جيش الاحتلال قاموا بضربي بواسطة أعقاب البنادق على وجهي وكتفي ، ولم يكتفوا بذلك بل استمروا بضربي حتى في أثناء نقلي بالجيب ،مما استدعى نقلي إلى مستشفى "هداسا" من أجل المعاينة والتأكد من عدم وجود كسور.

 وفي ذات السياق أوضحت محامية النادي التي قامت بزيارة الأسير في معتقل "عتصيون" بأن آثار الكدمات واضحة والدماء لا زالت على وجهه وعيناه متورمتان و مزرّقتان  جراء الضرب والتعذيب الذي تعرض له الأسير في أثناء اعتقاله .

 كما أكد النادي في بيان له بأن الدائرة القانونية ستتقدم بشكوى قانونية للجهات المختصة بخصوص الاعتداء على الأسير، لافتا إلى أن هذا الاعتداء ليس الأول من نوعه فهناك العديد من الحالات التي ترد يوميا عبر محامينا ومن هنا فإننا نطالب كافة المؤسسات الحقوقية المحلية والدولية من أجل فضح هذه الجرائم التي تمارس بحق أبناء شعبنا.

انشر عبر