شريط الأخبار

غزيون يستقبلون شهر رمضان بجيوب فارغة !!

10:38 - 14 تموز / يوليو 2012

غزة - فلسطين اليوم

رمضان شهر المغفرة والرحمة والعتق من النار يفتح جرحا لدى الكثير من منازل الغزيين خاصة في ظل المتطلبات  التي تحتاجها العائلات خلال الشهر الفضيل لاسيما وأن الكثير من الغزيين يعيشون ظروفا اقتصادية صعبة بسبب انتشار الفقر والبطالة .

المتطلبات كثيرة في شهر رمضان المبارك نظرا لما للشهر الفضيل من خصوصية ومستلزمات كثيرة فأغلب العائلات الفلسطينية تستنفر لشراء الاحتياجات اللازمة للشهر الفضيل ..

مراسلتنا تجولت في سوق مدينة خانيونس لتستطلع آراء المواطنين الذين يتجولون حول ما يعرضه التجار من بضائع خاصة بشهر رمضان من أجبان وتمور وعصائر ..

أبو محمد اللحام قال أن لشهر رمضان خصوصية في كل شيء سواءً عبر زيادة الشراء وكثرة المتطلبات التي تحتاجها البيوت الفلسطينية علاوة على العزائم وزيارة الأرحام ويأتي بعد ذلك العيد وما يحتاجه من مصاريف كبيرة مؤكدا أنه يستقبل كغيرة من المنازل الفلسطينية بجيوب فارغة كونه لا يعمل إلا أياما معدودة في الشهر في محل للخياطة ويحاول أن يلبي بما توفر من من نقود بعض المستلزمات الرئيسية للمنزل .

الحاجة أم فاروق عليان كانت تتجول لشراء المستلزمات الخاصة بشهر رمضان المبارك وقالت بصوت منخفض :كانت ظروفنا في الماضي أفضل بكثير فأربعة من أولادي عاطلون عن العمل ووالدهم يعمل ليسد احتياجات الأسرة المكونة من تسعة أشخاص وأكدت أنها اشترت الحاجيات الرئيسية وتحاول أن تدبر أمورها دون تبذير .

أما المدرس محمد الشاعر فقال رغم كونه مدرسا إلا أنه يحاول أن يتدبر أموره بأقل القليل مؤكدا أنه لا داعي للإستنفار والتبذير والإسراف في شراء المستلزمات مبينا أنه يحاول أن يعيش طبيعيا ولا يشتري الشيئ الضروري للمنزل ،وأضاف لا داعي لأن يكون هناك أربعة أطباق مختلفة على مائدة الأفطار ويكفي أن يوضع الطعام ليكفي أفراد الأسرة ،مؤكدا أن المستلزمات كبيرة والراتب محدود والبضائع في أغلبها غالية الثمن .

وتحاول الجمعيات الخيرية الفلسطينية أن تنشط في شهر رمضان المبارك كي تقدم المساعدات للعائلات الفلسطينية المستورة والفقيرة وتنشط المؤسسات الخيرة لتوزيع الوجبات الرمضانية في شهر رمضان الفضيل .

يقول الإعلامي عماد نور مقدم برنامج أهل الخير في إذاعة صوت القدس ان الكثير من التجار وأهل الخير يخرجون زكاتهم في الشهر الفضيل ويحاول أن يقدم فريق عمل البرنامج المساعدة لمئات الأسر الفقيرة مبينا أن بعض العائلات التي التقاها في برنامجه لا تأكل اللحمة إلا مرة واحدة خلال الشهر الفضيل .

ووجه الإعلامي نور دعوة للوزارات والمؤسسات الخيرية بأن تمد يد العون والمساعدة للأسر الفقىرة في قطاع غزة المحاصرة وأن يغتنموا شهر رمضان في تقديم العون  للعائلات المستورة كي تدخل الفرحة والبسمة على شفاه الأطفال .

انشر عبر