شريط الأخبار

الأسير الرماحي يرفع عمداء الأسرى ل63 أسيراً

02:58 - 14 تموز / يوليو 2012

غزة - فلسطن اليوم

أتمّ الأسير الفلسطيني فرج صالح الرماحي من قطاع غزة، اليوم السبت، عامه العشرين في سجون الاحتلال، لينضم بذلك إلى قائمة "عمداء الأسرى" وهو مصطلح يُطلق على من مضى على اعتقالهم عشرين سنة وما يزيد بشكل متواصل في السجون الصهيونية.

وأوضح مدير دائرة الإحصاء بوزارة الأسرى والمحررين، عبد الناصر فروانة، في بيان صحفي، أنه بانضمام الرماحي إلى قائمة "عمداء الأسرى" ترتفع إلى ثلاثة وستين أسيراً، بينهم اثني وعشرين مضى على اعتقالهم أكثر من ربع قرن وهؤلاء يُطلق عليهم مصطلح "جنرالات الصبر".

وأضاف فروانة، أن الأسير الرماحي "47 عاماً" من مخيم جباليا شمال قطاع غزة، اعتقل في مثل هذا اليوم من عام 1992 بتهمة الانتماء لحركة "فتح" ومقاومة الاحتلال، وأنه يقضي حالياً حكماً بالسجن المؤبد مدى الحياة في سجن "هداريم" الإسرائيلي.

وأشار إلى أن الرماحي متزوج ولديه من الأبناء ولد وبنت تركها في رحم والدتها التي أنجبتها بعد اعتقاله مباشرة، فيما كان عمر نجله لم يتجاوز سنة واحدة.

انشر عبر