شريط الأخبار

قراقع: زيارات تجريبية محدودة لأسرى غزة وسط استنفار "إسرائيلي" عام

01:35 - 14 تموز / يوليو 2012

غزة - فلسطين اليوم

كشف وزير شؤون الأسرى والمحررين بحكومة رام الله عيسى قراقع أن إدارة مصلحة السجون "الإسرائيلية" سمحت لـ 25 أسيراً من سكان قطاع غزة، والمتواجدين في سجن ريمون بالزيارات ابتداءً من يوم الاثنين القادم، واعتبار ذلك مجرد زيارات تجريبية.

وقال قراقع أن هذه الزيارات المحدودة تجري في ظل رفض إسرائيلي لإجراء زيارات شاملة لكافة أسرى قطاع غزة البالغ عددهم 473 أسيراً وبعد مماطلات طويلة في إجراء هذه الزيارات بعد إعلان وقف الإضراب المفتوح عن الطعام يوم 14-5-2012 على ضوء اتفاق لجنة الإضراب مع إدارة السجون على السماح لأسرى غزة بالزيارات بعد شهر من توقيع الاتفاق.

وأشار قراقع إلى أن هذه الزيارة التجريبية منع خلالها الأطفال من الزيارات وأعلن استنفار عام في سجن ريمون حيث تم إيقاف زيارات جميع الأسرى من كافة المناطق يوم الاثنين.

ويذكر أن أسرى قطاع غزة حرموا من زيارات ذويهم منذ أسر  الجندي شاليط عام 2007 كعقاب جماعي لهم وبقرار سياسي إسرائيلي ولم يسمح لهم حتى بالاتصال الهاتفي وفرض حصار شامل على أسرى غزة مما خلق معاناة كبيرة لهم.

وكان السماح بزيارات أسرى غزة احد المطالب الرئيسية للإضراب المفتوح عن الطعام الذي استمر 28 يوما واعتبار أن الزيارات للأسرى حق كفلته كافة القوانين الدولية.

وقد أعلنت إدارة السجون عن نيتها البدء بتنظيم الزيارات لعدد محدود من أسرى القطاع على ضوء تهديد الأسرى باستئناف الإضراب بعد شعورهم بالمماطلة والتسويف ومحاولات تهرب إدارة السجون من التزامها الذي قطعته على نفسها مع لجنة الإضراب.

ولا زال القلق يسود أسرى قطاع غزة على ضوء ما يسمى الزيارات التجريبية وإخضاعهم للاختبار ألأمني حيث سيغادر أهالي الأسرى حاجز ايريز بإشراف الصليب الأحمر الدولي.

انشر عبر