شريط الأخبار

عباس التقى الملك السعودي وبحث سبل حل أزمة السلطة المالية

09:21 - 14 تشرين أول / يوليو 2012

وكالات - فلسطين اليوم

بحث رئيس السلطة محمود عباس مع الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز الأزمة الاقتصادية التي تمر فيها السلطة الفلسطينية، في محاولة لحل هذه الأزمة والحصول على دعم مالي عربي لتجاوزها.

ووصل الرئيس عباس إلى السعودية أولى محطات جولته الخارجية الحالية بعد أن أعلن مسؤولون كبار في السلطة ان هناك أزمة مالية خانقة، جراء نقص الأموال في الخزينة الفلسطينية، والتي أثرت على عملية دفع الرواتب لموظفي القطاع الحكومي.

وبحسب ما أعلن عقب اجتماع ترأسه عباس قبل ثلاثة أيام، فإنه سيطلب المساعدة من الدول العربية لتجاوز هذه الأزمة الخانقة، التي سببتها إسرائيل والدول المانحة التي أوقفت عملية تحويل الأموال للخزينة الفلسطينية.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية 'وفا' أن الرئيس عباس، اجتمع بالملك السعودي بمدينة جدة، بحضور الأمير سلمان بن عبد العزيز ولي العهد، ووزير الخارجية الأمير سعود الفيصل، والأمير مقرن بن عبد العزيز رئيس الاستخبارات العامة.

وقالت انه جرى خلال الاجتماع البحث في آخر التطورات بالمنطقة، وعملية السلام المتعثرة بسبب التعنت الإسرائيلي، والمصالحة الفلسطينية، والأوضاع الاقتصادية والأزمة المالية الصعبة التي تمر بها السلطة الوطنية الفلسطينية.

وكان الرئيس عباس وصل في وقت سابق من يوم الجمعة إلى السعودية، يرافقه الدكتور صائب عريقات عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير.

وخلال تواجده في السعودية اجتمع الرئيس عباس مع سعد الحريري رئيس الوزراء اللبناني السابق، رئيس تيار 'المستقبل'.

وخلال الاجتماع اطلع الرئيس عباس الحريري على الأوضاع في فلسطين، وعلى عملية السلام المتعثرة نتيجة للتعنت الإسرائيلي، وعلى تطورات المصالحة الوطنية.

ومن المقرر أن يلتقي الرئيس عباس بالرئيس المصري محمد مرسي الأربعاء المقبل في القاهرة، سيبحث اللقاء وهو الأول الذي يجمع الرئيسين عملية التنسيق الثنائي الفلسطيني والمصري، تجاه القضايا المشتركة، خاصة ملف المصالحة، ومستقبل عملية السلام.

وسيقدم الرئيس عباس خلال اللقاء تهانيه للرئيس مرسي بفوزه انتخابات الرئاسة المصرية.

ونقل عن عزام الأحمد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ورئيس وفدها في حوار المصالحة ان الزيارة المقرر أن يقوم بها الرئيس عباس 'تأتي تتويجا للعلاقات الثنائية الدائمة في إطار التنسيق المشترك بين الجانبين'.

وأوضح أنه عقب الاتصالات بين الطرفين تقرر أن يقوم الرئيس عباس بزيارة رسمية إلى مصر تبدأ مساء الثلاثاء المقبل، وتستمر يومين حيث يلتقي الرئيس المصري مرسي يوم الأربعاء.

وترعى مصر ملف المصالحة الداخلية الفلسطينية، الذي شهد مؤخراً تراجعا كبيراً، بسبب الخلافات التي نشبت بين فتح وحماس.

 

انشر عبر