شريط الأخبار

ارتفاع حصيلة المصابين إثر انفجار ألعاب نارية بصالة أفراح فلسطينية إلى 35

07:19 - 13 تشرين أول / يوليو 2012

ارتفعت حصيلة المصابين إلى35 فلسطينيا فى الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة بجروح مختلفة جراء انفجار ألعاب نارية على مدخل صالة للأفراح فى بلدة ترمسعيا شمال محافظة رام الله والبيرة مساء أمس الخميس.

وأفادت مصادر طبية بأن 17 من بين المصابين وصلوا إلى مجمع فلسطين الطبى، ووصفت حالة ثلاثة منهم بأنها شديدة الخطورة، فيما أجريت عمليات جراحية لستة آخرين.

وقالت مصادر أمنية أن ألعابا نارية من النوع شديد الانفجار وضعت فى ماسورة فى الساحة المؤدية إلى الصالة بهدف إطلاقها لحظة دخول المدعوين، وأثناء دخول إحدى فرق الدبكة انفجرت الألعاب النارية ما تسبب فى إصابة هذا العدد، وأضافت أنه جرى علاج عدد من المصابين فى عيادات بلدة ترمسعيا، فى حين نقلت الإصابات الأخطر إلى المستشفى.

وأصدرت محافظ رام الله والبيرة ليلى غنام، تعليمات صارمة بمحاسبة كل من يتاجر ويسهل استخدام هذه الألعاب الخطرة ، مؤكدة أن ما حدث من مأساة فى بلدة ترمسعيا يأتى نتيجة لاستهتار البعض وعدم التزامهم بالأنظمة والقوانين التى تهدف لحماية سلامة المواطن الفلسطينى.

وأكدت أن الشرطة قامت باعتقال المصَدر لهذه الألعاب لمحاسبته وفقا للقانون، موضحة أن تهريب هذه البضائع الممنوعة وإدخالها إلى المناطق الفلسطينية يعد استهداف غير مقبول لأمن وسلامة أبناء المجتمع الفلسطينى.

انشر عبر