شريط الأخبار

د.البشير:الفرنسيون رفضوا تزويدنا بالمعلومات والطيرواي:التحقيق سرى

12:39 - 12 تموز / يوليو 2012

رام والله - فلسطين اليوم

أكد الدكتور عبد الله البشير، رئيس اللجنة الطبية للتحقيق في ظروف وفاة الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات، عضو مؤسسة ياسر عرفات الطبية، إن وفاة الرئيس الراحل ناجمة عن مادة سمية غير معروفة.

وأوضح البشير أن الأعراض التي ظهرت على الرئيس الراحل لا يمكن ان تؤكد وفاته بمادة البولونيوم المشعة، إلا أنه في الوقت ذاته شدد على وجود فرضية السمية حتى في حال لم يثبت استخدام البولونيوم في ذلك.

وأشار البشير إلى أن التقرير الطبي الفرنسي ناقص ومن الناحية السمية غير متكامل، مؤكدا أن المستشفى الفرنسي رفض تزويد لجنة التحقق بالمعلومات الكافية، وأن هناك مواد في التقرير الطبي لم يتم الكشف عنها بسبب الظروف المحيطة، حسب ما ادعى الفرنسيون.

وقال اللواء توفيق الطيراوي رئيس اللجنة الوطنية للتحقيق في استشهاد عرفات، أن السلطة لم تتأخر في التحقيق بظروف وفاة الرئيس الراحل، وأنها بدأت بجمع البيانات وأخذ الشهادات منذ اللحظة الأولى لوفاة عرفات، مشيرا إلى أن التحيق قام بناء على قرائن وليس أدلة إلى أن جاء تحقيق قناة الجزيرة الذي اعتبر أنه شكل دليلا ماديا زاد من عمل اللجنة فاعلية وإصرارا وتقدما.

وقال الطيراوي ان السلطة على تواصل مع سهى عرفات زوجة الراحل ياسر عرفات , مشدداً على انه لابد من الحفاظ على سرية التحقيقات كون ان الاحتلال  يتجسس علينا في كل شئ ,

من جانبه أوضح وزير العدل علي مهنا أنه لم تتلق وزارة العدل بعد أي طلب محدد من أي جهة لأخذ العينات من جثمان الرئيس، وأنه في حال تقديم طلب من هذا القبيل فسيتم اتخاذ الاجراءات المناسبة لذلك........يتبع

انشر عبر