شريط الأخبار

الأسير الشراونة يواصل إضرابه عن الطعام منذ عشرة أيام

07:01 - 10 حزيران / يوليو 2012

فلسطين اليوم

أكد مركز أسرى فلسطين للدراسات أن الأسير أيمن إسماعيل الشراونة دخل يومه العاشر في الإضراب المفتوح عن الطعام، والذي بدأه في الأول من الشهر الحالي، احتجاجاً على إعادة اعتقاله مرة أخرى بعد إطلاق سراحه ضمن صفقة تبادل الأسرى في أكتوبر من العام الماضي.

وأوضح المركز أن الأسير الشراونة كان قد أطلق سراحه ضمن صفقة "وفاء الأحرار" بعد أن أمضى 10  سنوات في سجون الاحتلال من حكمه البالغ 38 عاما. وفرض عليه الاحتلال حكما بالسجن الإداري لمدة 6 شهور، بعد أن أعاد اختطافه من بيته في الخليل في نهاية كانون الثاني/يناير الماضي.

وأشار المركز إلى أن إدارة سجن عسقلان قامت بعزل الأسير الشراونة بعد أسبوع من إعلان الإضراب، عقاباً على خوضه الإضراب المفتوح عن الطعام، وتمارس بحقه حملة قمع متعمدة، وتهدده بإعاده فرض الحكم الذي كان يقضيه الأسير قبل تحرره فى الصفقة.

واستهجن المركز عدم تسليط وسائل الإعلام المختلفة الضوء على إضراب الشراونة ومعاناته رغم أنه كان أول أسير محرر تتم إعادة اعتقاله من الأسرى الذين أطلق سراحهم ضمن صفقة التبادل، وأول أسير محرر أيضاً يفرض عليه حكم بالإداري ضمن 7 أسرى محررين أعاد الاحتلال اختطافهم مرة أخرى.

وطالب المركز وسائل الإعلام بالاهتمام بقضية الشراونة، كما طالب أبناء شعبنا وفصائله الفلسطينية بضرورة التضامن الواسع مع الأسير لتشكيل ضغط على الاحتلال لإطلاق سراحه، وعدم تجديد الإداري له، والذي ينتهي بعد أسبوعين، كذلك لوضع الراعي المصري أمام مسؤولياته، حيث أنه كان شاهداً على الاتفاق وراعياً له والذي تضمن عدم المساس بالأسرى المحررين المفرج عنهم.

انشر عبر