شريط الأخبار

تصاعد أزمة تجنيد المتدينين اليهود بالجيش ونتانياهو يدعو للمصادقة على تجنيدهم

07:17 - 08 تموز / يوليو 2012

فلسطين اليوم - وكالات

ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية، اليوم الأحد، أن رئيس الوزراء الإسرائيلى، بنيامين نتانياهو، سيعقد اجتماعاً عاجلاً لكتلة الليكود فى الكنيست لتبنى توصيات لجنة "بلسنر" بشأن تجنيد المتدينين، ووضع خطوط عريضة لفرض الخدمة على العرب، وذلك بالرغم من المظاهرات التى اندلعت مساء أمس المناهضة له.

وأشارت الصحيفة العبرية إلى أن إعلان نتانياهو جاء بعد أن شارك عشرات الآلاف من الإسرائيليين فى تل أبيب فى مظاهرة دعت الحكومة الإسرائيلية إلى التوقف عن سياسة الخضوع للمتدينين والعمل على تجنيدهم داخل الجيش الإسرائيلى وتبنى توصيات لجنة "بلسنر" بهذا الشأن.

وقال مسئولون كبار فى الليكود ليديعوت، "إن النقاش فى توصيات لجنة بلسنر ليس إلا الركوب فى موجة المظاهرات وعرض موقف نتانياهو نفسه، وإنه ليس واضحاً بأى قرار سيأتى زعيم الليكود لحزبه".

وأوضحت يديعوت، أن هناك مفاوضات واتصالات مستمرة جرت بين النائب الأول لرئيس الحكومة شاؤول موفاز ونتانياهو فى الفترة الأخيرة، والذى أجمع الطرفان على تسوية تنص على تبنى توصيات لجنة "بلسنر" باعتبارها أسس قانون التجنيد الجديد، الذى من المقرر أن يطرحه نتانياهو خلال الأسبوع القادم على اللجنة الوزارية للتشريع، ويدعو إلى فرض التجنيد على كل من يبلغ 18 عاماً، ويشمل العرب وليس فقط المتدينين، على أن يتم تحديد الخدمة للشباب العرب فى المستقبل.

وجرى مساء أمس، السبت، فى ساحة متحف تل أبيب مظاهرة بمشاركة حوالى 20 ألف شخص للمطالبة بتحقيق المساواة فى تحمل عبء الخدمة العسكرية وتجنيد الشباب اليهود المتشددين دينياً فى الجيش.

وتصدى عشرات الآلاف من المتظاهرين بتل أبيب لنائب رئيس الحكومة شاؤول موفاز وطالبوه بمغادرة موقع المظاهرة، فى الوقت الذى برز فيه دور ومشاركة كل من تسيبى ليفنى رئيسة المعارضة السابقة، والإعلامى الإسرائيلى الشهير يائير لبيد، ورئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلى السابق الجنرال جابى أشكنازى، ورئيس جهاز "الشاباك" السابق يوفال ديسكين، الذى كان أحد المتحدثين الرئيسيين فى المظاهرة، متهماً نتانياهو بأنه غير قادر على اتخاذ القرارات الصحيحة لإسرائيل وفك التحالف مع الأحزاب المتدينة.

وتشير التقديرات فى الأوساط الإسرائيلية إلى أن نتائج لجنة "بلسنر" ستكلف الحكومة الإسرائيلية 350 مليون شيكل فى العام، محذرة من تطبيق تلك التوصيات تلزم اقتطاعا مماثلا لهذا المبلغ من الميزانية، موضحة أن التكلفة تعتمد على تجنيد 5000 متدين.

انشر عبر