شريط الأخبار

خلافاً لما جرى في تونس ومصر

الليبراليون يعلنون تقدمهم في الانتخابات الليبية

06:12 - 08 حزيران / يوليو 2012

وكالات - فلسطين اليوم

أكد ائتلاف الليبراليين في ليبيا يوم الأحد أن "التقارير الأولية " تشير إلى تقدمه على منافسيه  في معظم دوائر البلاد في الانتخابات التشريعية التي جرت السبت، في حين أقر منافسوه الإسلاميون بإحراز الليبراليين  تقدما واضحا في العاصمة وبنغازي.

وأوضح فيصل الكريكشي الأمين العام لتحالف القوى الوطنية الليبية التي تضم أكثر من 40 حزباً صغيراً أن التقارير الأولية  للائتلاف تشير إلى تقدمه في معظم الدوائر الانتخابية.

وأضاف أنه يفضل انتظار النتائج الرسمية التي ستصدرها المفوضية العليا للانتخابات، قبل الإدلاء بمزيد من المعلومات.

ومن ناحيته، أعلن زعيم الحزب الإسلامي الرئيسي في ليبيا أن الليبراليين سجلوا "تقدما ملحوظا" في مدينتي طرابلس وبنغازي على خصومهم الإسلاميين في الانتخابات التي نظمت السبت.

وقال محمد صوان زعيم حزب العدالة والبناء الإسلامي المنبثق عن الإخوان المسلمين بعد ساعات على بدء عملية فرز الأصوات إن تحالف القوى الوطنية حقق نتائج جيدة في بعض المدن، وأحرز تقدما ملحوظاً في طرابلس وبنغازي.

وتتعلق هذه النتائج الأولية بالمقاعد المخصصة للوائح الحزبية التي تتنافس على 80 مقعداً من أصل 200 سيتألف منها "المؤتمر الوطني العام".

أما المقاعد الـ120 الباقية فمخصصة لمرشحين أفراد، إلا أنه من المرجح أن يكون الوضع مشابها بالنسبة لهذه المقاعد لأن هؤلاء المرشحين مدعومون في الغالب من أحزاب.

وأكد أفراد شاركوا في مراقبة الانتخابات أن الليبراليين أحرزوا انتصارا "ساحقا" في العديد من الدوائر والمراكز الانتخابية مشيرين إلى أن نسبة تقدمهم تصل في بعض الأماكن إلى 90 في المئة  كما هي الحال في حي أبو سليم في العاصمة.

وبدأت عملية فرز الأصوات السبت ومن المتوقع أن تعلن المفوضية العليا أولى النتائج الرسمية مساء الاثنين أو الثلاثاء.

انشر عبر