شريط الأخبار

إيران:إن أفشل الأمريكي المفاوضات فلن يبقي أمامنا سوى المواجهة‏

08:38 - 03 تشرين أول / يوليو 2012

ترجمة خـاصة - فلسطين اليوم

حذر وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي الولايات المتحدة من مغبة “التمادي” في اتهامها لبلاده بقضية المحادثات النووية، محذراً واشنطن من المواجهة.

ونقلت وكالة الأنباء الطلابية الإيرانية (إيسنا) عن صالحي قوله للصحفيين بعد جلسة لمجلس الوزراء “نحن لا نسعى للمواجهة، فسياستنا تقوم على التعاون والتفاعل. ولكن إذا فرضوا المواجهة على الأمة الإيرانية فستكون عواقب هذا الأمر أشد قسوة عليهم.

وقال:"إن الغرب لا يمتلك خيارا سوى التفاهم والتعامل خلال محادثاته النووية مع إيران لأن الملف النووي الإيراني لايحل إلا بالطرق الدبلوماسية والسياسية"، موضحاً أنه بعد التطورات التي شهدتها المنطقة لن يسعى أحد للخيار الآخر المتمثل في المواجهة.

وأشار صالحي إلى عقد جولة من المحادثات النووية على مستوى الخبراء بين إيران ودول مجموعة (5 زائد 1) في مدينة اسطنبول التركية بعد أيام من دخول حزمة جديدة من العقوبات الأوروبية والأميركية على إيران حيز التنفيذ، مجددا التأكيد أن نهاية الملف النووي الإيراني ستكون في صالح طهران وأن الشعب الإيراني سيواصل مسيرته نحو الأمام للحصول على التقنيات النووية السلمية.

وأضاف "إن طهران تسعى للتوصل إلى حل يكون في صالح الجانبين ولا ترضى بالمواجهة بدلا من التعامل"، مؤكدا في الوقت ذاته استعداد إيران الكامل للرد على أي عمل عدواني يمس سيادتها وحقوقها المشروعة.

انشر عبر