شريط الأخبار

أبو السبح : رصدنا عدداً من الانتهاكات لاتفاق الكرامة وعلى المجتمع الدولي سرعة التدخل

11:04 - 02 تشرين أول / يوليو 2012

غزة - فلسطين اليوم

قال وزير الأسرى والمحررين د. عطا الله أبو السبح بأن وزارته قد رصدت عدداً من الخروقات الصهيونية المتعمدة لاتفاق الكرامة , وذلك منذ توقيع الاتفاق بين اللجنة القيادية العليا لقيادة إضراب الأسرى وبين مصلحة السجون الصهيونية تحت رعاية جمهورية مصر العربية الشقيقة في الرابع عشر من شهر مايو من العام الجاري

وأكد أبو السبح بأن الاحتلال لا يفوت أي فرصة لنكث الاتفاق بدليل مواصلته خرق معظم بنود الاتفاقية المبرمة باستمراره بتنفيذ هجماته الليلية على عدد من السجون ومحاولته لإجبار الأسرى على التفتيش العاري ,ومواصلة تجديده بالسجن لعدد من الأسرى الإداريين ,, وكان ابرز ما رصدته الوزارة من انتهاكات لاتفاق "الكرامة" " عدم تنفيذ بند زيارة ذوي أسرى قطاع غزة واستمرار تعامل الاحتلال بسياسة التجديد الإداري مباشرةً دون تقديم الأسرى إلى محاكمات عادلة كما نصت الاتفاقية "بعدم تجديد الحكم الإداري وإخراج كافة المعتقلين الإداريين بمجرد انتهاء محكومياتهم" واستمرار اعتقال عدد من نواب الشعب الفلسطيني تحت هذا المسمى , حيث تم تجديد الاعتقال الإداري لعدة مرات على التوالي للنائب محمد النتشة والنائب حسام خضر والقيادي عبد الباسط الحاج والأسير حسن الصفدي وبتأخير إخراج الأسير ضرار أبو سيسي والأسير عوض الصعيدي بالاضافة لاكثر من 20 أسير آخرين, كذلك اقتحام قوة من شرطة مصلحة السجون الصهيونية بتاريخ 18/06/2012م لقسم رقم 11 في سجن ايشل "بئر السبع", واقتحام قسم "4" في سجن رامون بتاريخ 05/06/2012م بحجة التفتيش

وأضاف أبو السبح أن جميع الانتهاكات الصهيونية دليلاً على عدم احترام سلطات الاحتلال الإسرائيلية، لما تم التوصل إليه مع الجانب المصري بشأن توقف الاعتقال الإداري والاستجابة لمطالب الأسرى المضربين .

وطالب وزير الأسرى والمحررين رئيس جمهورية مصر العربية الدكتور محمد مرسي بالتدخل العاجل والفوري من أجل وضع حد للخروقات الإسرائيلية المتواصلة وإنهاء معاناة الأسير محمود السرسك والأسير أكرم الريخاوي المضربين عن الطعام، وإخراج الأسرى المعزولين, مشدداً على ضرورة خروج المجتمع الدولي عن صمته إزاء الممارسات الإسرائيلية التعسفية بحق النواب الفلسطينيين، مؤكداً أن الاحتلال يتخذ الصمت الدولي مظلة لمزيد من الانتهاكات بحقهم.

وشدد على ضرورة تشكيل ضغط دولي حقيقي على الاحتلال للإفراج عن رئيس المجلس التشريعي ونواب المجلس التشريعي المختطفين .

وكان الأسرى في سجون الاحتلال قد علقوا إضرابهم المفتوح عن الطعام منتصف الشهر الجاري، بعد 28 يومًا، عقب توقيع اتفاق الكرامة مع مصلحة السجون والقاضي بعدم تجديد الاعتقال الإداري لأي أسير دون توجيه أي تهمة محددة.

انشر عبر