ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

بولس: الريخاوي والبرق في وضع صحي صعب للغاية ومستمران بإضرابهما

  • رام الله - فلسطين اليوم
  • 18:10 - 01 يوليو 2012
مشاركة

قال محامي نادي الأسير جواد بولس إن الأسيرين أكرم الريخاوي وسامر البرق في وضع صحي صعب للغاية، وهما مستمران بإضرابهما عن الطعام.

وأضاف بولس، في بيان صحافي صادر عن نادي الأسير، مساء اليوم الأحد، أن إدارة 'عيادة سجن الرملة' تستمر باحتجاز الأسير الريخاوي في غرفة معزولة رغم حالته الصحية الصعبة، خاصة أنه لا يقوى على الحراك ويعتمد فقط على كرسيه المتحرك.

وأشار بولس، نقلا عن الريخاوي خلا زيارته له في 'عيادة سجن الرملة، اليوم، أنه في إطار التضييق على الريخاوي، قام عدد من السجانين ولعدة أيام متتالية باقتحام غرفته بحجة تفتيشها مع أنها خالية من أية أدوات باستثناء ملابسه وفراشه، ورغم يقين إدارة السجن أنها لن تجد شيئا جراء هذه التفتيشات المتكررة، إلا أنها تمعن بذلك بهدف ثنيه عن الاستمرار في إضرابه المعلن منذ 18/4/2012، مشيرا إلى أن الأسير الريخاوي يشرب الماء فقط.

ونقل عن الأسير الريخاوي إصراره المضي بخطوته، وقوله إن ما تسمى بالعيادة ما هي إلا محطة للتعذيب والنيل من الأسرى.

وحول الأسير البرق، قال بولس إنه يعاني هو الآخر مثل رفيقه، 'فإدارة عيادة سجن الرملة تبقيه معزولا في غرفة بعيدة عن غرفة الريخاوي، ويقوم السجانون بإجراء تفتيشات متعاقبة بهدف استفزازه وإرهاقه'.

وبين أن البرق أكد، كذلك، إصراره على الاستمرار بإضرابه المعلن منذ 22 أيار 'مع العلم أنه عاد اليوم فقط لشرب الماء'.

وطالب بولس بضرورة الإفراج عن الأسير البرق، المعتقل منذ عامين ظلما وبهتانا دون تهمة واضحة، منوها أنه لم يتواجد منذ 10 أعوام في المنطقة، وهو متزوج من باكستانية وينتظر الإفراج عنه حتى يعود إلى زوجته.

وفي السياق ذاته، أوضح بولس أنه على الصعيد القانوني بخصوص الأسير البرق، هناك موافقة مبدئية بالإفراج عنه شرط أن يكون هناك جهة خارجية مستعدة لاستقباله ليعود إلى زوجته في الباكستان.

وأشار إلى أن هناك محاولات لإعادة تعيين جلسة استئناف جديدة للأسير الريخاوي، خاصة بعد قرار لجنة الإفراجات التي رفضت الإفراج عنه في محاولة منه لاستنفاذ جميع الإجراءات القانونية المتاحة .

وقال إنها أول مرة يرى فيها الأسير الريخاوي في هذه الحالة، 'فقد كان يجد صعوبة في الكلام وكان بطيء الحركة، ولذلك لم يمكث إلا دقائق معدودة بعدها طالب بالعودة إلى غرفته لسوء وضعه الصحي'.

ووجهه نادي الأسير نداء عاجلا من أجل الإفراج عن الأسيرين الريخاوي والبرق بسرعة في ظل تدهور حالتهما الصحية..