شريط الأخبار

تفاصيل أول يوم "رئاسة" فى حياة "مرسى"

06:07 - 01 تموز / يوليو 2012

القاهرة - فلسطين اليوم

بدأ الرئيس المصري "محمد مرسي" أول يوم عمل له بعد أداء اليمين الدستورية وتسلم السلطة رسميًا ببحث سبل حل ازمة عدم إقرار الموازنة العامة للدولة التي كان مقررا العمل بها اول يوليو الجاري، فضلا عن عدم تحديد العلاوة الاجتماعية الجديدة للعاملين بالدولة والقطاع الخاص والتي ستطبق مع راتب الشهر الجاري.

وكانت حكومة تسيير الأعمال برئاسة الدكتور كمال الجنزوري قد فشلت في حسم هاتين القضيتين مع المجلس العسكري قبل تولي الدكتور مرسي السلطة رسميا.

وعلمت "بوابة الوفد" أن تأخر المجلس العسكري في التصديق على الموازنة العامة للدولة يرجع الى البنود غير الواضحة المتعلقة بالعجز النقدي الكبير في الموازنة العامة وعدم وجود أي بند يتعلق بنسبة العلاوة الاجتماعية للقطاعين العام والخاص.

ومن المقرر أن يلتقي الرئيس "مرسي" مع الدكتور "فاروق العقدة" محافظ البنك المركزي خلال ساعات.

وكانت مصادر مطلعة قد أكدت نهاية الاسبوع الماضي ان الدكتور "محمد مرسي" قد عرض على "العقدة" رئاسة الحكومة الجديدة إلا انه بعد تردد وتفكير في الأمر، قدم اعتذاره عن المهمة  دون الإعلان عن ذلك رسميا، وتوقعت المصادر الإعلان عن اسم رئيس الحكومة الجديد خلال ساعات ايضا.

وبعث الرئيس المصري ببرقية تهنئة إلى الرئيس شريف الشيخ أحمد رئيس جمهورية الصومال بمناسبة احتفال بلاده بعيد الاستقلال، كما بعث ببرقية تهنئة إلى الرئيس بيير نكورو نزيزا رئيس جمهورية بوروندى بمناسبة احتفال بلاده بعيد الاستقلال.

وتزامن ذلك مع تظاهر عدد من من أهالى المعتقلين السياسيين والمدنيين المسجونين بأحكام عسكرية امام القصر الجمهوري، حيث طالب المتظاهرون الرئيس المنتخب بالوفاء بوعده الخاص بالسعي للإفراج عن هؤلاء المعتقلين.

كما نظم سائقو وأصحاب التاكسى الأبيض وقفة احتجاجية ايضا امام القصر  مطالبين بحل مشاكلهم مع البنوك والجهات المختصة فيما يتعلق بالأقساط المستحقة عليهم بعد اشتراكهم في مشروع التاكسي الأبيض.

انشر عبر