شريط الأخبار

صبري: وصف الاحتلال لساحات الأقصى بالساحات العامة مرفوض جملة وتفصيلا

06:24 - 29 حزيران / يونيو 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

أكد رئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس الشيخ عكرمة صبري، رفض الفلسطينيين ومعهم كل المسلمين ما تخطط له ما تسمي ببلدية الاحتلال في القدس المحتلة في الآونة الأخيرة بحق توصيف واعتبار ساحات المسجد الأقصى المبارك 'ساحات عامة".

وقال صبري، في خطبة صلاة الجمعة بالأقصى اليوم، "إن هذا يعني بأن هذه الساحات تقع تحت تصرف بلدية الاحتلال وتحت صلاحياتها، مؤكدا "أن هذا أمر مرفوض جملة وتفصيلا".

وشدد على أن الساحات هي جزء لا يتجزأ من المسجد الأقصى المبارك، وقال: "إن الأقصى هو ما يحيط به السور وتبلغ مساحته 144 دونما، والمعلوم بداهة أن أي ساحة تتبع البيت فالأقصى يشمل المسجد القبلي الأمامي كما يشمل مسجد قبة الصخرة المشرفة والمصلى المرواني والأقصى القديم وما يتبعها من الساحات والمساطب واللواوين والأروقة والسبل والآبار والبوابات الخارجية والجدران بما في ذلك حائط البراق".

وأضاف الشيخ صبري قائلا: 'من على منبر الأقصى المبارك نعلنها واضحة وصريحة ونؤكد مرارا وتكرارا بأن المسجد الأقصى للمسلمين وحدهم والأقصى أسمى من أن يخضع لقرارات المحاكم ولن يخضع لأي تفاوض ولا لأي تقصير ولأي تفريط ولا لأي تنازل عن ذرة تراب منه'.

من جانب آخر، استنكر الشيخ صبري باسم المسلمين في بيت المقدس وأكناف بيت المقدس وباسم المسلمين ما قام به جيش الاحتلال هذه الأيام من اقتحامات متكررة لباحات المسجد الأقصى ومن رفعه للعلم الإسرائيلي قبالة مسجد الصخرة المشرفة. وأكد بأن هذه التصرفات عدوانية وهي تصرفات استفزازية وهي تمس حرمة الأقصى المبارك.

يذكر بأن عشرات الآلاف من المواطنين من مدينة القدس المحتلة وضواحيها وأراضي العام 1948 شاركوا اليوم في صلاة الجمعة برحاب المسجد الأقصى المبارك.

 

انشر عبر