شريط الأخبار

الرشق: قضية اغتيال كمال غناجة "غامضة" وسنلعن عن التفاصيل كاملةً

05:36 - 28 حزيران / يونيو 2012

وكالات - فلسطين اليوم

 قال عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" عزَّت الرَّشق "إنَّ ظروف قتل الشهيد كمال حسني غناجة في العاصمة السورية دمشق هي ظروف غامضة". وأكد أنَّ حركته منذ اللحظات الأولى تحقّق لمعرفة ملابسات العملية الجبانة.

وقال الرشق في تصريحات صحفية له ظهر اليوم الخميس، في عمّان: "من السابق لأوانه إصدار الأحكام أو توجيه أصابع الاتهام لهذه الجهة أو تلك، ولا نريد أن نقع في الأخطاء، وهذه قضية غامضة، وتحتاج إلى تحقيق".

وأضاف: "نحن في اللحظة التي تتجمع لدينا المعلومات تصبح عندنا رواية مقنعة، وحقيقة نتأكد منها سوف نعلن ذلك على وسائل الإعلام"، وأشار إلى أنَّ هناك معلومات وسيناريوهات مختلفة تدرس حول القضية.

وحول ما قيل: "إنَّ وفاة غناجة كانت طبيعية"، قال الرشق: "كل الاحتمالات موجودة تحت الدراسة؛ هل هي عملية اغتيال؟ أم هي حادث معقد؟ أم هي جريمة قتل بشكل أو بآخر؟."

وأوضح الرشق أنَّ جثة الشهيد "غناجة" خضعت للطبيب الشرعي لمعرفة الأسباب المباشرة للوفاة، مؤكّداً في الوقت ذاته أنَّ قيادة الحركة تقوم بالتحقيق على قدم وساق.

وحول زيارة وفد "حماس" إلى الأردن، قال الرشق:" زيارة الأردن اليوم هي زيارة متفق عليها في زيارتنا الأولى التي التقينا فيها العاهل الأردني، وتمَّ الاتفاق على أن يكون هناك زيارة أخرى لاستكمال التباحث بين الطرفين وترتيب العلاقة الثنائية".

وأوضح الرشق أنَّه كان من المفترض أن تتم هذه الزيارة بعد مدَّة 6 إلى 8 أسابيع من الزيارة الأولى؛ ولكن تأخرت لأسباب متعلقة بظروف الطرفين".

وأضاف: "تمَّت هذه الزيارة، والعنوان الرئيس لهذه الزيارة هي العلاقات الثنائية، والتباحث والتشاور فيما يتعلق بتطورات القضية الفلسطينية، ومجمل الأوضاع في المنطقة".

انشر عبر