شريط الأخبار

حماس : لقاء عباس موفاز الأحد القادم مصلحة للاحتلال الإسرائيلي

03:46 - 28 تشرين أول / يونيو 2012

غزة - فلسطين اليوم

وصف المتحدث باسم حركة "حماس" فوزي برهوم، اللقاء الذي سيجمع رئيس السلطة محمود عباس مع نائب رئيس حكومة الاحتلال شاؤول موفاز بأنه لقاء مشؤوم، ويصب في مصلحة الاحتلال الصهيوني، مستغربًا من إتمام هذا اللقاء في ظل أن موفاز يتوعد الشعب الفلسطيني، وأنه مجرم حرب مطلوب لعدد من المحاكم الوطنية والدولية.

وقال برهوم في تصريح صحفي اليوم الخميس، "إن هذا اللقاء سيعطي شرعية لمجرمي الحرب الصهاينة للإفلات من محاكم الجنايات الوطنية والدولية، وهو استدراج لعباس للانزلاق في مشروع المفاوضات من جديد".

وأوضح أن هذا اللقاء يؤكد أن السلطة تلهث وراء المفاوضات، ولم تكن صادقة في أنها لن تعود لها، وهو تراجع خطير من أبو مازن ومن السلطة واستجابة للضغوط الأمريكية والصهيونية، مشيرًا إلى أن هذا اللقاء سيكون على حساب الشعب الفلسطيني، وسيستغله الاحتلال كغطاء لمزيد من الجرائم والتهويد.

وطالب المتحدث باسم "حماس"، كافة الفصائل الوطنية والإسلامية أن تقول كلمتها بكل قوة أمام مثل هذه اللقاءات، والتي لا تنسجم مع المطلب الفلسطيني بقطع كافة أشكال التعامل مع الاحتلال الصهيوني.

وكان كبير المفاوضين صائب عريقات قد أكد أن اللقاء المتوقع بين محمود عباس ونائب رئيس حكومة الاحتلال شاؤول موفاز سيعقد الأحد القادم في رام الله بالضفة المحتلة، موضحًا أن اللقاء بين عباس وموفاز لن يكون تفاوضيًّا لأن ملف المفاوضات هو من شأن رئيس حكومة الاحتلال وفريقه التفاوضي، داعيًا إلى عدم رفع سقف التوقعات من هذا اللقاء.

انشر عبر