شريط الأخبار

اليوم‏..‏ إعلان موعد ومكان اليمين الدستورية للرئيس المصري

09:50 - 28 حزيران / يونيو 2012

القاهرة - فلسطين اليوم

في الوقت الذي أعلن فيه الدكتور ياسر علي ـ القائم بأعمال المتحدث الإعلامي باسم الدكتور محمد مرسي ـ

أن الرئيس المنتخب سيحدد اليوم كيفية أداء اليمين الدستورية, فتح الدكتور مرسي ملفات المشكلات المزمنة بادئا بأزمة المرور, ونفي الاستقرار علي أسماء بعينها سواء فيما يتعلق بنواب الرئيس أو الوزراء.

وكشف القائم بأعمال المتحدث الإعلامي باسم الدكتور محمد مرسي عن أن موضوع أداء اليمين الدستورية مازال تحت البحث والدراسة, وأن هناك حوارا للتوصل إلي حل يرضي القوي الوطنية, ويتفق مع صحيح القانون, وأن بيانا حول هذا الشأن سيصدر اليوم.

يذكر أن الإعلان الدستوري المكمل حدد الجمعية العمومية للمحكمة الدستورية العليا كجهة يؤدي الرئيس المنتخب اليمين الدستورية أمامها, وذلك في حال عدم وجود مجلس الشعب, بينما طالبت قوي عديدة الدكتور مرسي بأداء اليمين في ميدان التحرير في حضور أعضاء مجلس الشعب المنحل, وفي الوقت نفسه ظهر اقتراح بأن يؤدي اليمين أمام مجلس الشوري باعتباره الغرفة الثانية للبرلمان.

من ناحية أخري, كشفت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون عن رضا الرئيس أوباما عن تعهدات الرئيس المنتخب الدكتور محمد مرسي ووصفها بالإيجابية, وقالت لهيئة الإذاعة البريطانية بي بي سي علي هامش زيارتها إلي فنلندا, أمس, إن واشنطن تشعر بالسرور لتعهد الرئيس المصري الجديد باحترام الالتزامات والتعهدات الدولية. ونوهت كلينتون بدور المجلس الأعلي للقوات المسلحة ودوره الرائد في إجراء انتخابات حرة ونزيهة وذات مصداقية.

علي صعيد متصل, نفي القائم بأعمال المتحدث الإعلامي باسم الدكتور مرسي ما تردد بشأن احتفاظ المجلس الأعلي للقوات المسلحة بحق تعيين من يتولون الوزارات السيادية, أو الاتفاق علي تخصيص نسبة03% من الحقائب الوزارية لحزب الحرية والعدالة, كما نفي أن يكون الدكتور مرسي قد عقد اجتماعا مع الدكتور محمد البرادعي, مشيرا إلي أن مشاورات تشكيل الحكومة الجديدة مازالت مستمرة, ولم يتم الاستقرار علي الشخصية الوطنية المستقلة التي سيعهد إليها برئاسة مجلس الوزراء.

من جهة أخري, بدأ الرئيس المنتخب في فتح الملفات الرئيسية الخمسة التي تحتوي علي المشكلات الجماهيرية المزمنة, وكانت البداية مع ملف المرور, حيث عقد اجتماعا مع فريق من الخبراء والمتخصصين, بمشاركة مندوبين عن هيئة جايكا اليابانية, وناقش الاجتماع دراسة للتصدي للمشكلة خلال ثلاثة أشهر.

وصرح الدكتور ياسر علي بأن القضايا الأربع الأخري هي: رغيف الخبز, وأزمة الطاقة, والأمن, والنظافة, مشيرا إلي أن المرور قضية أساسية تنعكس علي انتظام العمل, وتؤثر علي مجمل النشاط الاقتصادي, وراحة المواطنين والتلوث البيئي, بالإضافة إلي إهدار الطاقة ووقت المواطنين أيضا.

كما عقد الرئيس المنتخب ثاني اجتماعاته مع قيادات كنسية خلال يومين, وأكد ياسر علي أن الوحدة الوطنية تمثل هدفا رئيسيا وأولوية في برنامج الرئيس.

وضمن سلسلة نشاطاته المكثفة, التقي الدكتور محمد مرسي أمس عددا من رموز القوي السياسية الوطنية, وتناول اللقاء القضايا المطروحة علي الساحة السياسية.

انشر عبر