شريط الأخبار

الجهاد تنهي كافة استعداداتها لإطلاق مخيماتها الصيفية "بشائر الانتصار"

10:57 - 27 تموز / يونيو 2012

غزة - فلسطين اليوم

أتمت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، كافة استعداداتها لإطلاق مخيماتها الصيفية للعام 2012م، والتي من المقرر أن تستقبل الأشبال يوم الثلاثاء المقبل الموافق 3/7/2012م.

وأوضح القيادي في الجهاد أحمد المدلل، أن الحركة قررت إطلاق اسم (بشائر الانتصار) على مخيماتها الصيفية لهذا العام، وذلك كي نُرسِّخ في عقول أبنائنا قيم المواجهة، التحدي والثبات التي سجل بفضلها الأسرى الأبطال انتصاراً أسطورياً على جلادهم.

وأشار المدلل إلى أن معارك الأمعاء الخاوية - التي استبسل فيها الأسرى وكان للقيادي في حركة الجهاد الشيخ خضر عدنان شرف تفجيرها في سجون الاحتلال- مثلت عنواناً دامغاً في إطار حالة الاشتباك المفتوح والمتواصل مع العدو، والذي يجب أن نؤسس عليه جيداً بالإضافة لغرس الأمل في نفوس أبنائنا بأن فجر الحرية آتٍ لا محالة، فنحن لسنا بمعزلٍ عما يدور حولنا.

ولفت إلى أن الحركة قررت بأن تُشرف اللجنة التنظيمية العامة فيها على المخيمات المنوي إجراؤها في قطاع غزة، منوهاً إلى أن كافة الطاقات المبدعة داخل الكادر التنظيمي ستُستغل وتلعب أدواراً مهمة كي يحقق هذا الجهد الأهداف المرجوة منه.

وبحسب المدلل فإن عشرة آلاف شبل سجلوا حتى اللحظة في مخيمات (بشائر الانتصار) الصيفية لهذا العام، منوهاً إلى أن عشرات المخيمات البحرية والبرية ستستقبلهم في كافة محافظات القطاع.

وبخصوص المشرفين والمنشطين في هذه المخيمات، بيَّن المدلل أن لجنةً خاصة اختارتهم تِبعاً لكفاءاتهم وخبراتهم المكتسبة.

وأكد القيادي في الجهاد أن رسالة مخيمات الحركة الصيفية ستصل إلى كل بيت وشارع في قطاع غزة، عبر تنفيذ سلسلة من الفعاليات أبرزها: تنظيم حملات عمل تطوعي، وزيارات لذوي الشهداء والأسرى.

انشر عبر