شريط الأخبار

تقرير: الشاباك يستخدم أهالي الأسرى للضغط عليهم نفسياً

09:18 - 27 حزيران / يونيو 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

أصدرت اللجنة الجماهيرية ضد الظلم يوم أمس الثلاثاء تقريراً في ذكرى اليوم الدولي للتضامن مع ضحايا الظلم والتعذيب والاضطهاد يظهر بأن جهاز الأمن العام "الشاباك" يواصل استخدام أبناء عائلات الأسرى الفلسطينيين الذين يتم التحقيق معهم بهدف الضغط عليهم نفسياً.

ويشار إلى أن التقرير نشر بعد أربع سنوات من نشر تقرير مشابه له والذي أظهر أيضاً سوء تعامل الشاباك مع أهالي الأسرى وحينها وعد رئيس الشاباك "يوفال ديسكن" بالا يستخدم تلك الطريقة من إهانة واضطهاد لأهالي الأسرى.

وفي السياق ذاته قالت اللجنة وفي معرض لتقريرها "إنه ومن خلال 54 شكوى قدمت ضد محققي الشاباك خلال السنوات بين 2009-2011م، فإن سبع عائلات فلسطينية قد التقت بمحققي الشاباك والذين أوضحوا لهم أن مصير ابنهم الأسير منوط بمدى تعاونهم مع المحققين".

وأشار التقرير إلى أن 21 أسيراً ممن حقق معهم قالوا إنهم تعرضوا خلال التحقيق لتهديدات بأن عائلاتهم سيصيبها الأذى في حال لم يتم اعترافهم في الأعمال التي تنسب إليهم.

وأوضح التقرير أن أحد المواطنين الفلسطينيين من سكان قباطية بالضفة الغربية قد اعتقل في عام 2010م وقد هدد خلال التحقيق معه باعتقال أخيه، مشيراً إلى أن أخاه اعتقل لمدة عشرين يوماً كما وقام المحقق بتهديده باعتقال أمه قائلاً "إنه وبعد اعترافه تم إطلاق سراح أخيه".

انشر عبر