شريط الأخبار

الرئيس المصري يشيد بالقوات المسلحة .. والمشير طنطاوي يعد بالعمل معه

08:39 - 25 تشرين أول / يونيو 2012

القاهرة - فلسطين اليوم

انتهى، مساء اليوم الاثنين، اجتماع بين الرئيس المصري المنتخب محمد مرسي والمشير حسين طنطاوي، القائد العام، رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة والفريق سامي عنان، رئيس الأركان، وعدد من أعضاء المجلس العسكري وكان عقد في مقر وزارة الدفاع المصرية.

وأكد مصدر مسؤول لـ"بوابة الأهرام" الإلكترونية أن مرسي "قدم خلال اللقاء عميق الشكر للقوات المسلحة وتحية إجلال وتقدير للمجلس الأعلى للقوات المسلحة على إدارته الحكيمة للفترة الانتقالية التي حمت البلاد خلال تلك الفترة من العديد من المخاطر واحترمت الإرادة الشعبية للشعب المصري".

وأضاف المصدر أن مرسي أثنى على القوات المسلحة وإدارتها للمرحلة الانتقالية "بمنتهى الشفافية وإخراجها فى أبهى صور الديمقراطية والنزاهة والتي جاءت بأول رئيس مدنى للبلاد".

من جانبه ، أكد طنطاوي أن "القوات المسلحة منذ بداية الثورة حددت هدفها في حماية المصالح العليا للبلاد وإعلاء مبدأ الحرية للشعب المصري الذي ثار من أجل الحرية والكرامة وتحقيق العدالة".

وقال إن القوات المسلحة كانت ومازالت تقف على مسافة متساوية مع كل القوى والتيارات السياسية ، موضحا أن القوات المسلحة ستقف مع الرئيس الشرعي المنتخب بإرادة الشعب وستتعامل معه من أجل استقرار البلاد وإعلاء دولة القانون.

وأضاف المشير طنطاوي خلال اللقاء ان "مصر دولة عريقة يمتد تاريخها عبر آلاف السنين وأركانها راسخة بإرادة شعبها الحر الذي يقف دائما وراء رئيسه الشرعي وجيشه الحامي أمام كل العقبات والظروف".

كما قدم أعضاء المجلس الأعلى للقوات المسلحة التهنئة للرئيس محمد مرسي على انتخابه كأول رئيس مدني للجمهورية الثانية ، مؤكدين أن ذلك الاختيار هو "الخطوة الأولى نحو الديمقراطية التي نسعى إليها جميعا".

انشر عبر