شريط الأخبار

ادارة السجون بدأت بشن حملة مداهمات على اقسام الاسرى

02:22 - 25 تموز / يونيو 2012

فلسطين اليوم

أفاد تقرير صادر عن وزارة الأسرى أن إدارة السجون والمخابرات الإسرائيلية بدأت بشن حملة مداهمات واقتحامات مكثفة على غرف وأقسام الأسرى وبطرقة عدوانية ومتعمدة بعد مرحلة الإضراب عن الطعام الذي خاضه الأسرى وتحت عنوان إجبار الأسرى على التفتيش العاري المذل.

وذكر التقرير أن أكثر من فرقة قمع تداهم غرف الأسرى ليلا وتحاول إجبارهم على خلع ملابسهم بحجة التفتيش مما أدى إلى صدامات واسعة بينها وبين الأسرى الذين رفضوا ذلك، وأن اعتداءات وحشية وإذلال جرت بحق الأسرى في أكثر من سجن كان آخرها في قسم 11 في سجن ايشل بئر السبع.

وأوضح التقرير أنه تم ضرب الأسرى في غرف 7+8 في قسم 11 في سجن ايشل بعد أن أجبروهم على التعري بالكامل ووضع الكلبشات في أيدي الأسرى لمدة 6 ساعات ومصادرة كافة الأجهزة الكهربائية وأغراض الكنتين بما فيها المراوح.

وقال تقرير الوزارة إن الاقتحامات أدت الى تدمير محتويات الاسرى والعبث فيها وبرزت فيها روح الانتقام والعداء الشديدين.

وكشف التقرير أن اصابات وقعت في صفوف الاسرى وهم ايمن حميدة الذي أصيب في وجهه وأشرف الزغير الذي أصيب في عينه، وخليل مسلم الذي اصيب في كافة أنحاء جسمه نتيجة الضرب.

وأن هذه الاعتداءات تكررت في أكثر من سجن كنفحة وعسقلان وريمون وعوفر وشطة وهداريم ، وأنها توضح سياسة جديدة ذات طابع انتقامي من المعتقلين.

واشار تقرير الوزارة ان الاسرى بدأوا بوضع رؤية نضالية ما بعد عي الفطر تتمثل بمجموعة من الأهداف التي قد تتبلور في الاشهر القادمة وأبرزها :اضراب سياسي مفتوح للاعتراف بالاسرى كأسرى حرب وفق القانون الدولي الانساني، اضراب سياسي للأسرى المعتقلين ما قبل أوسلو والذي قد يبدأ في 13/9 للمطالبة بالافراج عنهم.

انشر عبر