شريط الأخبار

يرفع حصيلة العدوان لـ15..استشهاد شاب وطفل جراء سلسلة غارات صهيونية

10:53 - 23 تموز / يونيو 2012

غزة - فلسطين اليوم

تواصل طائرات ودبابات الاحتلال الصهيونية اليوم السبت، شن مزيداً من الغارات على عدة مواقع في القطاع, الأمر الذي أدى لاستشهاد طفل في عبسان شرق خانيونس جنوب القطاع، وشاب شمال القطاع، ليرفع حصيلة العدوان منذ بدايته لـ15 شهيداً وأكثر من 70 جريحاً.

فقد استشهد ظهر اليوم، الشاب خالد ناصر البرعي القيادي في كتائب ألوية الناصر صلاح الدين الجناح العسكري للجان المقاومة الشعبية بعد استهداف طائرات الاحتلال له بصاروخ واحد بصورة مباشرة.

كما استشهد قبل قليل الطفل علي معتز الشواف، خمسة أعوام، وأصيب عدد من المواطنين بجروح مختلفة إثر قيام الطائرات الحربية بقصف ملعب لكرة القدم عبسان شرق خانيونس.

كما قصفت المدفعية "الإسرائيلية" منطقة بالقرب من مدرسة تونس شرق حي الزيتون، دون الإبلاغ عن وجود إصابات.

كما قصفت طائرات الاحتلال ظهر اليوم شرق مدينة غزة , سيارة  بيضاء من نوع بيجو بحي الزيتون, لاغتيال مجموعة من المقاومين , الذين لاذوا بالفرار ونجوا من موت محقق .

وتزامناً مع قصف الزيتون سقطت قذيفة وبصورة مفاجئة في موقف جباليا, وسط مدينة غزة دون أن تنفجر, مع الإشارة إلى اكتظاظ المنطقة كونها  وسط سوق كبير وسط مدينة غزة وكان انفجارها كفيل بمقتل العشرات من المواطنين .

ويأتي هذا التصعيد بعد دقائق من قصف دبابات الاحتلال لملعب ببلدة عبسان والذي أدى لاستشهاد الطفل على معتز الشواف 4 أعوام , وإصابة آخرين, إضافة الى إصابة طفل يبلغ من العمر 4 شهور ووالده شرق رفح جراء قصف الاحتلال.

وكان الناطق باسم وزارة الصحة بغزة د. أشرف القدرة أعلن عن ارتفاع عدد الشهداء منذ بدء التصعيد إلى 15 شهيداً .

وبحسب مراسلنا، فإن الطائرات الحربية الصهيونية تواصل تحليقها المكثف في عدة مناطق من قطاع غزة.

انشر عبر