شريط الأخبار

أشكنازى يعترف: الثورة المصرية كانت مفاجئة بالنسبة لإسرائيل

06:10 - 22 تشرين أول / يونيو 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قال رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلى السابق الجنرال جابى أشكنازى أن اندلاع الثورة المصرية كانت مفاجئة بالنسبة لإسرائيل، مشيراً إلى جميع الدول العربية، بما فيها دول الخليج والأردن معرضة لقيام ثورات شعبية فيها.

ونقلت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية عن أشكنازى قوله خلال مؤتمر عقد فى مدينة القدس المحتلة بعنوان "نظرة إستراتيجية نحو الغد": "لقد كانت مفاجئة بالنسبة لنا، إن هذه العاصفة لا تمر سوى مرة كل مائة عام، ولا يمكن تجاهلها، أنا ما زلت أتذكر عمر سليمان وهو يزور إسرائيل، وهاهو النظام برمته سقط ومبارك قابع فى السجن".

وأضاف أشكنازى:"إن إسرائيل تفضل دائماً استقرار الأنظمة فى الدول المجاورة لها، لأن أى ضعف فى الأنظمة يعنى تقوية للجماعات المتطرفة، إننى أتذكر مبارك الذى لم يكن ديمقراطياً، وبالطبع لم يكن صهيونيا، ولكن يجب عدم تجاهل أنه كان سبباً رئيسياً للاستقرار الإقليمى فى المنطقة، ونحن مازلنا نتذكر مبارك وهو يجر عرفات للطاولة فى اتفاقية أوسلو ويجبره على التوقيع".

وزعم أشكنازى" للحديث عن الوضع فى سوريا قائلاً: "إن غياب الرئيس السورى بشار الأسد سيضعف الهلال الإيرانى السوري، فالإيرانيون قلقون من سقوط الأسد، حيث إن مهمة الأسد أكبر مما قد نراه بأعيننا، إنه ليس الحليف الرئيسى لإيران وحسب، ولكن أيضاً غالبية السلاح الذى يصل لحزب الله هو من عند سوريا، وأنا أتوقع أن يزول نظام الأسد خلال الفترة القادمة".

وأوضح أشكنازى خلال حديثه عن التحديات التى تواجه الجيش الإسرائيلى بالقول: "إن التحدى المركزى هو الحفاظ على القوة العسكرية والتفوق النوعى للجيش الإسرائيلى، فى ظل التقليص فى ميزانية الدفاع، والاحتجاجات على قانون التجنيد تال".

انشر عبر