شريط الأخبار

اغتيال قاضٍ ليبى كان أمر باعتقال عبد الفتاح يونس

10:59 - 22 حزيران / يونيو 2012

وكالات - فلسطين اليوم

قتل مجهولون بالرصاص القاضى الليبى جمعة حسن الجازوي، الذى أمر باعتقال عبد الفتاح يونس أحد أعمدة نظام معمر القذافى المخلوع، الذى انضم إلى الثورة واغتيل فى ظروف مضطربة، حسب ما أعلن نجل القتيل.

وقال على الجازوى "قتل والدى وهو متوجه إلى المسجد لأداء صلاة المغرب" فى بنغازى (شرق).

وأكد مصدر طبى فى مستشفى بنغازى، مقتل القاضى، وأوضح أن جثته تحمل آثار رصاصة اخترقت جسمه.

واعتبر القاضى الجازوى المسئول عن توقيع مذكرة توقيف صدرت فى يوليو 2011 بحق الجنرال يونس الذى استدعى فى حينه من الجبهة لاستجوابه فى بنغازى وقد اغتيل خلال توجهه إلى مكان الاستجواب.

وشارك الجنرال يونس بالانقلاب الذى حمل العقيد معمر القذافى إلى السلطة عام 1969 وكان وزيراً للداخلية قبل انشقاقه فى بداية الثورة فبراير 2011 ويصبح قائداً للثورة التى أدت إلى سقوط ومقتل القذافى فى أكتوبر 2011.

انشر عبر