شريط الأخبار

بجاتو: لن تعاد الانتخابات حتى لو حكمت «القضاء الإداري» بذلك

09:34 - 22 حزيران / يونيو 2012

القاهرة - فلسطين اليوم

قال المستشار حاتم بجاتو، أمين عام اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية، الخميس، إن «محكمة القضاء الإداري إذا قضت بضرورة إعادة الانتخابات، فإنها لن تعاد لأن الإعلان الدستوري قضى بأنه لا يجوز الطعن على قرار اللجنة العليا لانتخابات الرئاسة».

وأضاف «بجاتو» في مقابلة مع قناة العربية الإخبارية، أنه «فيما يتعلق بالدعوى القضائية التي تطالب مجلس الوزراء والمجلس العسكري بوقف نتائج الانتخابات، نظرًا لوجود عمليات تزوير شابت عملية التصويت، فإن المجلس العسكري ومجلس الوزراء ليس لهما علاقة بالانتخابات من قريب ولا من بعيد، والأمر خاص باللجنة طبقا لأحكام القانون، والافتراضات المتداولة في الشارع المصري لا تمت للواقع بصلة» .

وحول إمكانية إعادة الانتخابات في بعض اللجان، أوضح «بجاتو» أن «هذا الأمر يتعلق بتقرير اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية»، نافيًا في الوقت ذاته «ورود أخبار للجنة تتعلق بتسويد بطاقات الاقتراع».

وتابع قائلًا: «ليس هناك موعد محدد لإعلان النتائج النهائية للانتخابات الرئاسية، واللجنة العليا تبذل قصارى جهدها لإعلان النتيجة في أقرب وقت ممكن، لأن القضاة يصدرون أحكامهم وفقًا للقانون، ولا ينظرون إلى التداعيات».

وأرجع أمين عام اللجنة العليا تأجيل موعد إعلان نتائج جولة الإعادة إلى عدة أسباب منها «تلقي اللجنة 440 طعنًا من قبل المرشحين الثلاثاء الماضي، وطلب اللجنة لبعض الكشوف والأوراق التي تم التصويت بها، ليتم فحصها، وعلى ضوء ذلك سيتم عرض الأمر على اللجنة لتبدأ الفصل في الطعون، وبناء عليه سيتم إعلان النتيجة».

وأكد «بجاتو» أن «تأجيل النتيجة يرجع أيضا إلى فحص الطعون بشكل موضوعي وليس عشوائيًا، ودور اللجنة هو إجلاء الحقيقة للشعب حتى تكون الانتخابات معبرة عن نبض الشارع، وامتثالا للقواعد القانونية وللتحقيقات القضائية المقررة».

انشر عبر