شريط الأخبار

الصحة غزة تناقش عدداً من القضايا الصحية والانجازات خلال اجتماعها الأسبوعي

11:20 - 21 تشرين أول / يونيو 2012

غزة - فلسطين اليوم

عقدت وزارة الصحة الفلسطينية بمقر الوزارة بمدينة غزة، صباح الخميس، اجتماعها الوزاري الأسبوعي لبحث عدد من القضايا الصحية والإنجازات التي استطاعت الوزارة تحقيقها خلال الفترة الماضية.

وحضر الاجتماع كلاً من وزير الصحة د. باسم نعيم ووكيل الوزارة د.حسن خلف وجمع من المدراء العامين ومدراء الوحدات والدوائر بالوزارة.

بدوره، أشاد وزير الصحة بالإنجازات التي تحققها وزارته يومياً، قائلاً "إن ما نحصده اليوم من إنجازات ما هي إلا نتيجة للعمل الشاق والجهد الكبير والتخطيط رغم الظروف الصعبة".

وأضاف د.نعيم "أن الإنجازات التي حققتها وزارته هي انجازات نوعية في ظل الظروف الطبيعية، ونحن استطعنا تحقيقها رغم صعوبة الظروف وعدم الاستقرار"، معدداً المشاريع التي استطاعت الصحة تنفيذها على صعيد افتتاح خدمات جديدة وإضافة خدمات نوعية جديدة في المستشفيات".

كما نوه د. نعيم إلى الإنجاز الذي حققته وزارته على صعيد توحيد أسعار الأدوية، مؤكداً أن ما تحقق على هذا الصعيد هو إنجاز كبير كونه يساهم في التخفيف على المواطنين الفلسطينيين في ظل الظروف الصعبة التي يعانوها.

كما أشار إلى الإنجاز الذي استطاعت تحقيقه مؤخراً على صعيد تسجيل الأدوية القادمة عبر الأنفاق الرابطة بين جمهورية مصر وقطاع غزة، موضحاً أنها تعتبر اختراقاً لاتفاقية باريس الاقتصادية.

وأكد د. نعيم أن الخطوة من شأنها أن تحدث تنافساً يعمل على تخفيض الأسعار للمواطن، بالإضافة إلى إسهامه في المحافظة على نوعية وكفاءة الأدوية وطرق وصولها إلى المواطن الفلسطيني.

وأشار إلى أن الإنجاز هو سلسلة من الإنجازات الكبيرة التي حققتها الوزارة، مؤكداً أنها ستسهم  في تعزيز الصورة الإيجابية لدى المواطنين وتعزيز ثقتهم بالقطاع الصحي.

كما أشاد د.نعيم بنجاح وزارته في تقديم خدمات صحية جديدة للمواطنين على صعيد افتتاح أقسام جديدة بالمستشفيات، وافتتاح مستشفيات تخصصية جديدة خلال الفترة الماضية.

كما تناول الاجتماع عرضاً مفصلاً لأبرز الإنجازات التي حققتها خلال العام الماضي.

واستعرض مدير عام الشؤون الإدارية أ. موسى السماك خلال كلمة له بالاجتماع ملخص انجازات الإدارة العامة للشؤون الإدارية والمالية لعام 2011، مشيراً إلى أن العديد من الإنجازات التي حققتها إدارته كانت تعتبر بمثابة حلم، مثنياً في ذات الوقت على دور وزير الصحة في  دعم تحقيق تلك الانجازات.

من جهتها، قدمت عدد من الدوائر العاملة بالوزارة شرحاً مفصلاً حول الخدمات التي استطاعت تحقيقها خلال العام 2011، مبينةً أبرز العقبات التي تواجه تلك الدوائر وسبل التغلب عليها.

كما ناقش الاجتماع الوزاري التقييم الربعي للخطة التشغيلية السنوية لعام 2012، والذي يجري لأول مرة على مستوى وزارة الصحة الفلسطينية، وسبل زيادة التعاون ما بين الإدارات المختلفة ووحدة التخطيط لتنفيذ المتابعة والتقييم.

انشر عبر