شريط الأخبار

سرايـا القـدس تعلن حالة النفير العام في صفوف مجاهديها

01:37 - 20 حزيران / يونيو 2012

غزة - فلسطين اليوم

أعلنت "سرايا القدس" الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، الليلة النفير العام في صفوف مجاهديها الميامين في كافة المواقع والثغور، ودعتهم للبقاء على الجهوزية التامة.

  وجاء إعلان سرايا القدس حالة الاستنفار القصوى في صفوف مجاهديها، بعد تصاعد العدوان الصهيوني ضد أبناء شعبنا الفلسطيني المرابط ومجاهديه في قطاع غزة، والذي ارتقى خلاله 7 شهداء من بينهم مجاهدين من سرايا القدس وعشرات الجرحى.  

وحذر الناطق باسم سرايا القدس أبو أحمد في تصريح صحفي  العدو الصهيوني من الاستمرار في ارتكاب المزيد من الجرائم بحق الشعب الفلسطيني ومجاهديه.  

وقال أبو احمد: " سرايا القدس على جهوزية مطلقة للرد بكل قوة على العدوان الصهيوني، وان صمتها لن يطول وكافة الخيارات مفتوحة أمامها في ظل عمليات القتل والاستهداف للأطفال والمواطنين العزل في قطاع غزة".

  وتابع قائلاً: "الحكومة الصهيونية تحاول تصدير أزمتها الداخلية من خلال تسخين الأوضاع الميدانية مع المقاومة الفلسطينية، مشيراً إلى أن مجاهدي سرايا القدس سيوجهون ضربة مؤلمة للكيان الصهيوني في الوقت والمكان المناسبين في حال تصاعد العدوان ضد قطاع غزة".  

ودعا كافة المجاهدين من فصائل المقاومة إلى اخذ المزيد من الاحتياطات الأمنية اللازمة خشيةَ من غدر العدو، والتوحد في الميدان لتوجيه ضربة قاسية وموحدة للكيان الصهيوني للرد على جرائمه المتواصلة.   واستنكر الناطق باسم السرايا أبو احمد في نهاية حديثه، جرائم الاحتلال بحق الأطفال والمواطنين الأبرياء في قطاع غزة، والتي كان آخرها استشهاد الطفلة الرضيعة هديل احمد الحداد جراء قصف الاحتلال لأحد المنازل بحي الزيتون.

انشر عبر