شريط الأخبار

الأسير رياض العمور يعلن إضرابه عن الطعام رغم وضعه الصحي الخطير

04:20 - 19 حزيران / يونيو 2012

رام الله - فلسطين اليوم

أفاد ممثل الأسرى في "عيادة سجن الرملة"  إسماعيل ردايده لمدير الوحدة القانونية في نادي الأسير المحامي جواد بولس خلال زيارة قام بها اليوم للسجن بأن الأسير رياض العمور من بيت لحم أعلن إضرابه المفتوح عن الطعام رغم خطورة وضعه الصحي حيث يعاني الأسير من مرض القلب وأمراض أخرى وهو يعيش على جهاز للقلب معطل ويطالب بتغييره من سنتين .

وأضاف الأسير الردايده للمحامي بولس أن رياض قرر الشروع بهذه الخطوة بعدما وصل إلى درجة من اليأس الواضح نتيجة تعنت مصلحة السجون وعدم توفيرها علاج طبي مناسب لوضعه المتردي من يوم إلى يوم.

وفي هذا الإطار أكد المحامي بولس  بأنه و وفق لما تشير إليه التقارير عن حالة الأسير العمور فهو منذ فترة طويلة يصاب بحالات إغماء متكررة أدت بأكثر من مناسبة إلى وقوعه مما سبب له  إصابات مختلفة في أنحاء جسده.

واضاف بأنه وعلى الرغم من الاحتجاجات المتكررة و الاتصالات الحثيثة التي أجراها ممثل الأسرى والأسير العمور مع المسؤولين في العيادة إلا أن أولائك لم يقدموا أي نوع من العلاج ولم يجروا أية فحوصات طبية جدية له من شأنها أن تؤدي إلى تشخيص صحيح لحالته المرضية وتقديم العلاج المناسب له .

وأوضح المحامي بولس بأن الأسرى المرضى في "عيادة سجن الرملة " يستصرخون كل أصحاب الضمائر ويناشدون كل المسؤولين بضرورة التحرك الفوري لإنقاذ حياة الأسير المريض رياض العمور خاصة أن دخوله في إضراب مفتوح يعني  اقتحام الخطر بعينه .

 وفي هذا السياق قال المحامي بولس "بأننا في الوحدة القانونية  في نادي الأسير على اتصال مع المسؤولين في إدارة السجون من أجل حث هؤلاء  بنقل الأسير رياض إلى مستشفى مدني ملائم لإجراء جميع الفحوصات الطبية وتأمين العلاج المناسب له .

وحمل بولس  السلطات  الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير رياض العمور لافتا إلى أن الإهمال الطبي المتعمد من قبل المسؤولين في سجون الاحتلال حول مئات من الأسرى المرضى إلى مشاريع شهادة كما حصل مؤخرا مع الأسير الشهيد زهير لبادة.

انشر عبر