شريط الأخبار

نتانياهو يعرض على حكومته اقتراحا بشكيل لجنة وزارية لشؤون الاستيطان

08:12 - 14 تشرين أول / يونيو 2012

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

من المقرر أن يعرض رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتانياهو، الأحد القادم، على وزراء حكومته اقتراحا لتشكيل لجنة وزارية لشؤون الاستيطان في الضفة الغربية للمصادقة عليه، وهي اللجنة التي أقيمت بضغط من وزراء اليمين الذين طالبوا بسحب صلاحيات وزير الحرب الصهيوني، إيهود باراك في مجال البناء في المستوطنات، إلا أن التقارير تشير إلى أنه لن يتم المس بصلاحياته.

وبحسب "هآرتس" فإن من بين أعضاء اللجنة نتانياهو وباراك والوزراء شاؤول موفاز وأفيغدور ليبرمان ودانييل هرشكوفيتش وإيلي يشاي وموشي يعالون وبيني بيغين ويولي إدلشطاين وغدعون ساعار وغلعاد أردن.

وبحسب قرار الحكومة فإن تفويض اللجنة سيتضمن ثلاثة بنود؛ أولها مناقشة وبلورة سياسية الحكومة بشأن البناء غير المنظم في ما يسمى "أراضي الدولة" والأراضي الخاصة في الضفة الغربية، وثانيها مناقشة سياسة الحكومة بكل ما يتصل بقضايا مبدئية تطرح خلال الالتماسات إلى المحاكم بشأن الضفة الغربية، وثالثها مناقشة قضايا الاستيطان التي تنشأ مع الوقت وكل قضية ذات صلة بالاستيطان يرى رئيس الحكومة أنه تجب مناقشتها في اللجنة.

واعتبرت "هآرتس" صياغة تفويض اللجنة على أنه ضبابي وعام، وخاصة البند الأخير، ويثير التساؤلات بشأن صلاحيات اللجنة الفعلية، مع الإشارة إلى التوضيح الذي أضافته المستشار القضائية لمكتب رئيس الحكومة والذي جاء فيه أن القرار لا يمس بصلاحيات رئيس الحكومة ووزير الحرب مثلما جاء في قرار الحكومة والتي بموجبها من صلاحية وزير الأمن المصادقة على البناء والتخطيط في الضفة الغربية.

إلى ذلك، لم يعقب باراك بشكل رسمي على قرار تشكيل اللجنة الوزارية التي كان القرار بتشكيلها من بين الخطوات التي أعلن عنها رئيس الحكومة قبل التصويت على "قانون التسوية" في محاولة لتجنيد دعم اليمين لموقفه وإقناعهم بالتصويت ضد القانون.

وفي حينه عرض نتانياهو اقتراح تشكيل اللجنة على أنه رد على مطالبهم بنقل صلاحية اتخاذ القرار بشأن التخطيط والبناء في المستوطنات من وزير الأمن إلى لجنة وزارية.

انشر عبر