شريط الأخبار

الزهار: المجلس التشريعي سيكون مقر الدولة الإسلامية الكبرى

09:13 - 14 تشرين أول / يونيو 2012

غزة - فلسطين اليوم

قال القيادي البارز في حركة «حماس» الدكتور محمود الزهار إن مقر المجلس التشريعي في مدينة غزة «سيكون عاصمة الدولة الإسلامية الكبرى».

ورأى في كلمة أثناء استقبال وفد قافلة «أميال من الابتسامات 13» الذي زار مقر المجلس التشريعي أمس أن «المرحلة المقبلة ستشهد دورة حضارية جديدة ستزول فيها الحدود» التي وضعها الاحتلال «لأن تلك الحدود لا تحدد الجنسيات والهويات».

وقال الزهار إن على رغم كل ما مر به هذا المكان، فإنه «سيمثل الأمة من القارات والجنسيات المختلفة، وسيكون عاصمة الدولة الإسلامية الكبرى». وخاطب الوفد القادم من دول أوروبية، قائلاً إن «مشروعنا ليس إسلامياً متطرفاً، بل هو علاقة الإنسان بالإنسان، ومقاومة الفساد والاحتلال والتبعية».

واعتبر أن «العلاقات مع العالم هي الديمومة، والعدل وليس صدام الحضارات». ورأى أن الدولة الفلسطينية تتمثل في «الهوية والعقيدة وليس الحدود التي زرعها الاحتلال، لهذا فإن القافلة لا تحمل أميالاً من الابتسامات، بل أميالاً من الخطوات لتحرير فلسطين».

انشر عبر