شريط الأخبار

20 أسيراً من الأشبال في سجن "هشارون" يضربون عن الطعام

01:13 - 13 حزيران / يونيو 2012

غزة - فلسطين اليوم

أفادت مصادر خاصة لوزارة الأسرى والمحررين بغزة  أن 20 أسيراً من الأشبال في سجن "هشارون" بدؤوا يوم أمس الثلاثاء 12/6 إضرابا مفتوحاً عن الطعام احتجاجا على الظروف الصعبة التي يعيشونها وعدم اهتمام إدارة مصلحة السجن بمطالبهم.

وأكد الشبل أحمد لافي 17 سنة أحد المضربين عن الطعام، أن 20 أسيراً  أعلنوا البدء في إضراب مفتوح عن الطعام احتجاجاً على الأوضاع التي يمر بها الأسرى القاصرين في هذا السجن، وتردي أوضاعهم المعيشية ، ولا يسمح للأسرى بالتزاور مع بعضهم. ولا يسمح لهم بالدراسة. ولا يوجد مغسلة بالقسم. ويقوم الأشبال بغسل ملابسهم بالأيدي

وأوضح أن إدارة السجن ما زالت تمعن في تعذيب وإذلال الأسرى الأشبال حتى بعد التوقيع عن إنهاء الإضراب الذي وقع بين لجنة قيادة الإضراب ومصلحة السجون، مضيفا أن إدارة السجن وتقوم بعزل أي أسير يحاول المطالبة بحقوقه وتضعه في العزل الانفرادي، مضيفاً أن الغرف أشبه بالزنازين، والحمامات بدون أبواب، إضافة إلى نقص الأكل المقدم، و يقدم صحن أرز لثمانية أشبال، إضافة إلى عمليات التفتيش التي تقوم بها المخابرات الإسرائيلية واستفزاز الأسرى.

وتمارس إدارة مصلحة السجون بحق الأسرى الأشبال اشبع وسائل التعذيب والتنكيل لانتزاع الاعترافات منهم بطريقة وحشية مخالفة لكافة الاتفاقيات الدولية التي تحمي حقوق الأطفال .

يذكر أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي لا تزال تحتجز في سجونها ومعتقلاتها قرابة ( 190 ) طفلا ممن تقل أعمارهم عن 18 عاماً ، في ظروف كتلك التي يُحتجز فيها الأسرى البالغين من حيث الأمكنة والقسوة والمعاملة اللا إنسانية ، وسوء التغذية والرعاية الصحية ، حيث لا فصل ما بين القاصرين والبالغين ، ولا فرق في المعاملة وقسوتها .

انشر عبر