شريط الأخبار

إيران تعلن بدء تصنيع غواصة نووية‏

01:42 - 12 حزيران / يونيو 2012

ترجمة خـاصة - فلسطين اليوم

أعلن نائب قائد سلاح الجو الإيراني الجنرال عباس زاميني أن إيران قررت تصنيع غواصة  واقتناء تكلونوجيا نووية لعدة أهداف تمكن إيران من صناعة غواصات نووية وحسب أقواله فقد استخدم العالم التكلونوجيا النووية ومن حق إيران فعل ذلك.

وقد ذكرت وكالات الأنباء قبل أيام بأن مختصين في القوات البحرية التابعة للجيش الإيراني من تصميم وتصنيع وتبديل أكثر من 18 ألف قطعة من غواصة طارق فوق الثقيلة بزنة 3200 طن، التي تعتبر الأكثر تعقيداً في العالم، لتصبح جاهزة لإنجاز مهامها في المياه الحرة.

وقال قائد القوة البحرية للجيش «الادمیرال حبيب الله سياري» يوم الثلاثاء في حفل الانتهاء من صيانة غواصة "طارق" وعودتها إلى الخدمة: "أن صيانة القطع المهمة والحساسة لغواصة طارق استغرقت مليون و620 الف نفر/ساعة وان كافة القطع التي تم تصميمها وتصنيعها وصيانتها إيرانية محلية".

وأضاف سياري: "أن البلد المصنع لم يعطنا أيا من خرائط القطع الحساسة لهذه الغواصة وكان يصر على صيانتها في أحواضه لذلك فان العمل كان صعبا للغاية في البداية".

وتابع: "أن عددا قلیلا من دول العالم تمتلك إمكانية القیام بصيانة أساسية وشبه أساسية للغواصات".

وأشار قائد القوات البحرية إلى إخلال بعض البلدان في عمل صيانة غواصة طارق، مضيفا "أننا نمتلك الآن خرائط مختلف القطع الحساسة لغواصات (فئة كيلو) ونقوم بصيانة هذه الغواصات بسهولة".

وأكد أنه تم الاستفادة من أكثر من 200 اختصاص لصيانة هذه الغواصة، مشيرا إلى انه لو كانت إيران قد سلمت هذه الغواصة لبلد المنشأ ربما كانت فقدتها.

وأعلن سیاري أن الغواصة طارق جاهزة للتوجه إلى المیاه الحرة بعد الانتهاء من عملیة إصلاحها.

وأوضح أن مشروعات إنتاج السفن البحریة والقاذفة للصواریخ من طراز "بیكان" باسم مشروع "سینا" وإنتاج مدمرات من طراز "جماران" باسم مشروع "موج" تشهد مسارا متنامیا في الوقت الحاضر.

وأشاد سياري بقیام الخبراء والشباب في القوات البحریة بإصلاح الغواصة في اقل وقت ممكن وفقا لتوجیهات قائد الثورة الإسلامية «الإمام السيد علي خامئني» بشان ضرورة الإسراع بانجاز الأمور المتعلقة بهذه الغواصة عام 2010.

انشر عبر