شريط الأخبار

المزيني يطلع على سير امتحانات في المدارس الزراعية والمهنية شمال غزة

06:49 - 11 تموز / يونيو 2012

شمال القطاع - فلسطين اليوم

تفقد د. أسامة المزيني وزير التربية والتعليم العالي في حكومة غزة، قاعات امتحانات الثانوية العامة في مدارس شمال قطاع غزة, وذلك بحضور د. محمد أبو شقير وكيل الوزارة, ود. محمود الجعبري الوكيل المساعد لشؤون التعليم العالي, ود. أنور البرعاوي الوكيل المساعد للشؤون الإدارية والمالية, وأ. جمال أبو هاشم مستشار الوزير.

وشملت الجولة كلاً من مدرسة هاني نعيم الزراعية, وبيت حانون الثانوية للبنات, ومدرسة أبو تمام الأساسية العليا, وعوني الحرتاني , ومدرسة الفالوجا.

وقد اطلع الوزير بشكل مفصل من رؤساء لجان الامتحانات في هذه المدارس عن سير الامتحانات , كما تفقد عدة قاعات يجرى فيها الامتحانات, واستمع لآراء الطلبة عن طبيعة الأسئلة في الامتحان الذي يعقد اليوم وهو في مبحث اللغة العربية, كما اطلع على عدة قاعات خاصة يجرى فيها امتحانات لحالات من ذوي الإعاقة.

وخلال حديثة أمام الطلبة في عدد من القاعات قال الوزير:" أَنقل لكم تحيات دولة رئيس الوزراء إسماعيل هنية والحكومة الفلسطينية, ووزارة التعليم, والمجلس التشريعي والمجتمع المدني الذين يقدمون لكم كل الدعم والتشجيع من أجل الإجادة في الامتحانات وتحقيق أعلى الدرجات, مضيفا:" أن الجميع عنده ثقة عالية بكم في تحقيق النجاح والتميز."

وأوضح الوزير أن الوزارة تعمل جاهدة على توفير أجواء هادئة ومريحة للطلبة في مختلف المدارس كما تبذل جهوداً كبيرة خلال فترة الامتحانات بدءاً من توزيع الأسئلة على اللجان المختلفة مروراً بالمراقبة وصولاً للتصحيح الذي يتم بشكل يومي من أجل رصد النتائج.

وأشار الوزير إلى أن الأسئلة في متناول جميع الطلبة منوهاً أن من جد واجتهد فسوف يحقق النجاح ويحصل على أعلى الدرجات متمنياً لجميع الطلبة التفوق والنجاح.

بدورة أكد د. أبو شقير أن قيادة الوزارة تقوم بزيارات مختلفة لقاعات الامتحانات من أجل تشجيع الطلبة والتركيز خلال الامتحانات موضحاُ أن الأسئلة تتناسب مع جميع الطلبة وتراعي الفروق الفردية.

إلى ذلك أكد د. الجعبري أن طلبة فلسطين يتميزون بالتفوق والنجاح ولهم إبداعات مختلفة مضيفاً أن طلبة الثانوية العامة قادرون على تحقيق النجاح في هذه الامتحانات واجتيازها.

وأعرب د. الجعبري عن أمله في رؤية الطلبة الذين يتقدمون للثانوية العامة هذا العام في الجامعات في العام المقبل.

بدوره أكد أ. أبو هاشم أن الاستعانة بالله عز وجل والتوكل عليه, إضافة إلى الدعاء والتفاؤل بالنجاح وعدم الرهبة والخوف من الامتحانات هي من أسباب الهامة والكفيلة بتحقيق النجاح.

وأعرب أ. أبو هاشم عن ثقته بالطلبة وإمكانياتهم القادرة على النجاح متمنياً رؤيتهم في الجامعات العام المقبل.

بدوره أكد د. الكفارنة أن بلدية بيت حانون باسم المجتمع المدني وأولياء الأمور تشد على أيادي الطلبة وتتمنى لهم التوفيق والنجاح حتى يستطيعوا إكمال الدور والمساهمة في بناء واعمار الوطن.

وأشار د. الكفارنة أن الطالب المجتهد و الناجح والمتفوق لا يسعد ويفرح به أهله وذويه, بل يفرح فيه المجتمع وفلسطين لأنه سيكون إنساناً صالحاً واعياً قادراً على تحمل المسؤولية.

انشر عبر