شريط الأخبار

تفاهم بين الاحتلال و محامي السرسك قد يقضي بالإفراج عنه

06:44 - 11 تشرين أول / يونيو 2012

غزة - فلسطين اليوم

قال قدورة فارس، رئيس نادي الأسير الفلسطيني أن هناك تفاهماً بين مصلحة السجون الصهيونية و محامي الأسير، محمود السرسك، محمد جبارين، يقضي بأن يتناول السرسك السوائل خلال الثلاثة أيام المقبلة على أن يدرس الاحتلال مطلبه باطلاق سراحه في الأول من الشهر المقبل.

و قال فارس في حديث متلفز عصر اليوم الاثنين، بأن الاحتلال كان قد وافق على اطلاق سراح السرسك بداية شهر اغسطس المقبل، و لكنه اصر على مطلبه القاضي بالافراج عنه مع بداية شهر يوليو.

و أشار قدورة فارس الى أن الوضع الصحي للأسير السرسك خطير جداً، مستنداً في ذلك الى تقارير أطباء من الصليب الأحمر و مؤسسات حقوقية، موضحاً ان الارتباك الذي بدا واضحاً على مصلحة السجون كانت مؤشراً على أن الأسير السرسك دخل مرحلة الخطر، الا انه اكد بأن حالته أصبحت أكثر استقراراً.

و لفت الى ان المفاوضات بين الاحتلال و محامي السرسك لم تكن حول اطلاق سراحه فوراً، و لكن حول اصرار السرسك على مطلبه باطلاق سراحه مع بداية شهر يونيو بعد أن تراجع الاحتلال عن موافقته السابقة على ذلك، لكن الاسير تمسك بمطلبه و بما تعهدت به "اسرائيل" خلال اتفاق سابق مع الأسرى.

و يشار الى أن الأسير محمود السرسك يخوض اضرابا مفتوحا عن الطعام منذ 88 يوما على التوالي، رفضًا للاعتقال الإداري والإفراج عنه، حيث جرى نقله عدة مرات إلى المستشفى بعد تدهور خطير في صحته.

وتمارس مصلحة السجون الإسرائيلية وجهاز المخابرات أقسى درجات الضغط على السرسك بغرض حمله على كسر إضرابه مقابل وعود شفوية بإطلاق سراحه في تاريخ 1/7/2012، غير أنه متمسك بموقفه المطالب بتسليمه وثيقة رسمية موقعة تفيد بتعهد والتزام الجهات الإسرائيلية بإطلاق سراحه في تاريخ 1/7/2012، وهو ما لم يتحقق.

انشر عبر